الحملة الوطنية تستنكر تراجع الجامعة الإسلامية عن قرارها وحجبها لدرجات الطلبة

السبت 25 يناير 2020 09:53 م / بتوقيت القدس +2GMT
الحملة الوطنية تستنكر تراجع الجامعة الإسلامية عن قرارها وحجبها لدرجات الطلبة


غزة / سما /

أعربت الحملة الوطنية للمطالبة بتخفيض الرسوم الجامعية، "عن بالغ استنكارها لقرار الجامعة الإسلامية بغزة، القاضي بتراجعها عن قرارها السابق فيما يتعلق برفع الحجب الالكتروني لدرجات الطلبة، وإعادتها لحجب درجات الطلبة، تحت ذريعة عدم إكمالهم دفع ما تبقي عليهم من أقساط جامعية.

وأوضحت أن هذا القرار يأتي بعد يوم واحد من إتاحة الجامعة للطلبة معرفة درجاتهم، ما يؤشر لحالة من حالات الاستهتار والتلاعب بمشاعر الطلبة وذويهم، ويؤكد على استمرار إدارة الجامعة على نهج التنكر لحقوق الطلبة، وعدم مراعاة الظروف الاقتصادية والاجتماعية الكارثية".

وجدد إبراهيم الغندور منسق الحملة، "رفضه المطلق لتراجع الجامعة الإسلامية عن قرارها السابق، وإقدامها مجدداً على حجب علامات الطلاب غير المسددين كامل رسومهم الدراسية، سيما وأن مثل هذا القرار يشكل تخبط إداري واضح، واستسهال للحلول من قبل الجامعة بعيداً عن أي حسابات للمنطق والمصلحة العليا.

وأكد أن الحق في التعليم هو أحد حقوق الإنسان المعترف بها للجميع ودونما تمييز,

ودعا إدارة الجامعة بالتراجع عن قرارها الذي يحمل بين طياته تنكراً واضحاً للحقوق المكفولة".

وفي ذات السياق، اعتبرت الحملة "أن تراجع الجامعة الإسلامية عن قرارها يشكل ضربة لكل المطالبات المجتمعية، وفي مقدمتها مطالبات الحملة فيما يتعلق بتنزيه التعليم عن أي تسليع.

وطالب إدارة الجامعة بضرورة العدول الفوري عن إجرائها التعسفي، بما يعزز منظومة التعليم الوطني، وحق الفقراء في التعليم في ظل الأوضاع الراهنة، لما لذلك من آثار إيجابية تجاه تلبية احتياجات الطالب، الذي يتم استثماره عبر بوابة التعليم الجامعي، في ظل ارتفاع تكلفة التعليم الجامعي الذي يهدد مستقبل الكثيرين من الطلبة".