"أساف هاروفيه" : الشابة أبو لبن أصبحت في حالة مستقرة

السبت 05 فبراير 2022 01:13 م / بتوقيت القدس +2GMT
 "أساف هاروفيه" : الشابة أبو لبن أصبحت في حالة مستقرة



اللد/سما/

أصيبت الشابة لميس أبو لبن (26 عاما)، بجروح وصفت بأنها خطيرة في جريمة إطلاق نار في مدينة اللد، في ساعة متأخرة من مساء، الجمعة.

وأكد مستشفى آساف هاروفيه، في بيان صدر صباح اليوم السبت، أن الحالة الصحية للشابة أبو لبن أصبحت "مستقرة"، بعد أن خضعت لـ"سلسلة من العمليات الجراحية ليلا"؛ ونقلت إلى قسم العناية المركزة وهي في حالة "خطيرة ومستقرة".

وأبو لبن أم لثلاثة أطفال وهي منفصلة عن زوجها وكانت قد انتقلت مع أطفالها مؤخرا للسكن في مدينة حيفا، في ظل الخطر والتهديد التي كانت تشعر بهما.

وكانت أبو لبن قد توجهت إلى قسم الرفاه الاجتماعي في حيفا. وعادت الشابة مؤخرا للسكن في مدينة اللد.

وأفادت مصادر محلية بأنه تمّ اعتقال شقيق وزوج الضحية في أعقاب استهدافها ومحاولة القتل التي تعرضت لها، الليلة الماضية.

وتعرضت الشابة لإطلاق نار خلال سفرها بسيارتها؛ كما أبلغ عن اندلاع النار في السيارة.

وأفاد الناطق بلسان "نجمة داود الحمراء" أنه "تلقينا بلاغا الساعة 22:57 حول مصابة في حادث عنف باللد، وقدم طاقم طبي العلاجات الأولية لها إذ عانت جروحا خطيرة وغير مستقرة".

وأحيلت المصابة إلى مستشفى "أساف هروفيه" لاستكمال العلاج. وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة التي لم تتضح خلفيتها بعد؛ دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

وفي بيان صدر عن المستشفى، صباح اليوم، السبت، جاء أن "الشابة التي جاءت إلينا الليلة الماضية من اللد، وهي في حالة خطيرة وغير مستقرة إثر إصابتها بأعيرة نارية، خضعت لسلسلة من العمليات الجراحية في المستشفى ليلاً".

وأكد المستشفى أن الحالة الصحية للشابة لميس أبو لبن، أصبحت "خطيرة ومستقرة".

ومنذ مطلع العام 2022 قتلت سيدتين؛ سهيلة جاروشي (36 عاما) متأثرة بجروحها الحرجة إثر تعرضها لجريمة إطلاق نار في حي الجواريش بمدينة الرملة، يوم 22 كانون الثاني/يناير الماضي؛ ورسمية بربور (28 عاما) التي قتلت طعنا بسكين على يد زوجها المشتبه في مدينة نوف هجليل (نتسيرت عيليت سابقا)، الشهر الماضي.

ومما يذكر أن 16 امرأة قتلت في جرائم مختلفة بالمجتمع العربي في العام المنصرم 2021.

اعلان عائم