"إسرائيل دخلت اليمن"... مسوؤل في حكومة صنعاء يكشف مفاجأة

السبت 30 يناير 2021 02:22 م / بتوقيت القدس +2GMT
"إسرائيل دخلت اليمن"... مسوؤل في حكومة صنعاء يكشف مفاجأة



القدس المحتلة / سما /

تحدث نائب وزير الإعلام في حكومة الإنقاذ الوطني اليمنية فهمي اليوسفي، عن "مفاجأة" بشأن التواجد الإسرائيلي على الساحة في اليمن.

وكانت صحيفة "ها آرتس" الإسرائيلية قد نشرت تقريرا، زعمت فيه أن "الجيش الإسرائيلي سيستخدم قاعدة عسكرية سيتم إنشاؤها في جزيرة سقطرى اليمنية".

ونقلت وكالة أنباء فارس، عن اليوسفي قوله إن "التواجد الاسرائيلي في اليمن كان قائما حتى سنة 2014".
وأوضح أن "إسرائيل كانت قد بدأت ببناء قاعدة عسكرية في أريتريا بعد سنة 1994 ولا زالت تستخدمها في العدوان على اليمن".

وأشار إلى أنها "بعد صيف 1994 بدأت عبر قاعدتها في أريتريا بمغازلة النظام السابق برئاسة علي عبدالله صالح الذي اجتاح الجنوب حينها".

وكشف أن "أمريكا اتفقت مع علي عبدالله صالح على إنشاء أكبر مطار عسكري شبه سري للقاذفات بي 52".

وأفاد بأن "إسرائيل بحكم أنها لا تنفصل عن القرار الأمريكي والبريطاني، تلعب بهذا الجانب، وأن اليوم جزيرة سقطرى صارت بيدها وباب المندب وجزيرة حنيش والمهرة اليوم يتواجد فيها الأمريكيون والبريطانيون".

ووفقا له فإن "جزيرة سقطرى قد يتم استخدامها من قبل أمريكا وبريطانيا في استهداف إيران وأن هناك قواعد عسكرية أخرى ومطار سري يتم التحضير لهم في محافظة تعز".

وأكد أن "جزيرة سقطرى هي محل مطامع إسرائيل منذ الماضي".

اعلان عائم