مركز حقوقي يُحذر من خطورة تقليص البلديات خدماتها بغزة

الإثنين 04 مايو 2020 01:51 م / بتوقيت القدس +2GMT
مركز حقوقي يُحذر من خطورة تقليص البلديات خدماتها بغزة


غزة / سما /

حذر مركز حماية لحقوق الإنسان من تداعيات تقليص البلديات خدماتها الأساسية المقدمة للمواطنين في قطاع غزة في ظل تفشي وباء "كورونا".

وبين المركز في رسالة وجهها لكل من المفوض السامي لحقوق الإنسان ومبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط وعدد من المنظمات والبرلمانات والشخصيات الدولية، خطورة ما آلت إليه الأوضاع في قطاع غزة.

وأطلع المركز الشخصيات الدولية على خطورة الأوضاع التي تمر بها بلديات غزة لاسيما مع قرارها تقليص الخدمات الأساسية المقدمة للمواطنين في ظل تفشي الوباء، واستمرار إجراءات سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الأمر الذي أثر على كافة مناحي الحياة خصوصا الصحة العامة والبيئة.

وحذر من تداعيات تراكم النفايات في الشوارع والأحياء الرئيسة، وتأخر عمليات الجمع والترحيل، وحدوث ارتباك في جداول توزيع المياه وتأخر عمليات الضخ لمنازل المواطنين.

ودعا للعمل الفوري من أجل تقديم الدعم المطلوب للبلديات في القطاع لتمكينها من الاستمرار في تقديم خدماتها واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة جائحة "كورونا".

وطالب المركز الحقوقي بالضغط على سلطات الاحتلال وإلزامها بتحمل مسئولياتها تجاه سكان الأراضي المحتلة في توفير بيئة صحية ونظيفة والعمل على منع تفشي الوباء.

كما دعا الجهات المعنية لحث السلطة الفلسطينية على المساهمة في توفير الدعم اللازم للبلديات في قطاع غزة كي تتمكن من مواصلة عملها.