الجيش الامريكي يكشف عن القاذفة النووية الخارقة بعيدة المدى

السبت 03 ديسمبر 2022 11:41 ص / بتوقيت القدس +2GMT
الجيش الامريكي يكشف عن القاذفة النووية الخارقة بعيدة المدى



وكالات / سما /

أعلنت القيادة الاستراتيجية للقوات المسلحة الأميركية، عن مواصفات قاذفة القنابل الجديدة "الشبح" الخارقة، بي 21 "رايدر"، والتي تعمل بدون طاقم قيادة، ويمكنها تنفيذ ضربات نووية بعيدة المدى.

ووفقا للناطقة باسم القوات الجوية آن ستيفانيك، فإن البنتاغون يسعى للحصول على مائة نسخة من هذه الطائرة، المصممة لدى تكتل الصناعات نورثروب غرومان، مشيرة الى أنه من المقرر أن تقلع الطائرة في بالمديل بكافيفورنيا العام المقبل.

وأوضحت ستيفانيك، أن هذه القاذفة الجديدة، ستكون العمود الفقري للقوات الأمريكية، خلال الفترة المقبلة، مبينة أنها ستكون قادرة على اختراق البيئات الأكثر صعوبة والوصول إلى أي هدف في العالم.

ومن المتوقع أن تكلف الطائرة الجديدة حوالي 700 مليون دولار، حيث ستحل تدريجياً محل طرازَي بي1 وبي2 وهما قاذفتان يعود تاريخ أول إقلاع لهما إلى الحرب الباردة.

وأوضحت ستيفانيك، أن الجيش الأميركي لم يتخذ أي قرار بعد بشأن الإقلاع بدون طاقم.

من جانبها، أكدت الخبيرة في معهد بروكينغز الأميركي للأبحاث، إيمي نيلسون، أنه جرى تصميم القاذفة للتطور، منوهة الى أن بنيتها الهندسية المفتوحة ستتيح في المستقبل إدخال برامج قادرة على تحسين أدائها.

اعلان عائم