"شؤون المغتربين" تدعو جالياتنا لتوسيع حراكها لفضح جرائم الاحتلال

الأربعاء 26 أكتوبر 2022 01:32 م / بتوقيت القدس +2GMT



رام الله / سما /

دعت دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الأربعاء، جالياتنا في الشتات والمهجر، إلى القيام بحراك واسع لتسليط الضوء على جرائم الاحتلال بحق شعبنا، خاصة في مدينة نابلس التي تتعرض لحصار منذ ما يزيد عن أسبوعين، وتعرضت يوم أمس لجريمة بشعة أسفرت عن ارتقاء خمسة شهداء.

وقالت الدائرة في رسالة للجاليات "في الوقت الذي ندين فيه عدوان الاحتلال المتواصل على نابلس، التي تتعرض لحصار مشدد لليوم الخامس عشر على التوالي، ندعو جالياتنا في العالم الى تكثيف جهودها وتوسيع حراكها لفضح عدوان الاحتلال واتخاذ الخطوات اللازمة لإسناد شعبنا على الساحة الدولية".

واعتبرت أن ما جرى في نابلس امتداد لسلسلة جرائم الاحتلال وانتهاكاته المتواصلة، وتأتي في سياق السباق الانتخابي بين القيادات والأحزاب الإسرائيلية المتطرفة التي تستخدم الدم الفلسطيني كدعاية انتخابية.

وطالبت الدائرة اتحادات الجاليات والمؤسسات الفلسطينية، بضرورة استثمار الإعلام لفضح جرائم الاحتلال بمختلف الوسائل والأدوات، مؤكدة ضرورة تكاتف جهود الجاليات ومؤسساتها وأطرها وتوحيد حراكها لإسناد شعبنا في مواجهة الاحتلال.

وأهابت بأبناء الجاليات القيام بكل ما يدعم شعبنا داخل الوطن، وحشد تأييد الرأي العام العالمي في ظل الصمت الدولي وازدواجية المعايير التي يتبعها، ما يشجع الاحتلال على مواصلة جرائمه بحق شعبنا.

اعلان عائم