قرنيتا شهيد تعيدان الإبصار لشابين في غزة

الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 03:14 م / بتوقيت القدس +2GMT
قرنيتا شهيد تعيدان الإبصار لشابين في غزة



غزة/سما/

نجح طاقم طبي محلي بمستشفى العيون بمدينة غزة، من إجراء عمليتي زراعة قرنتين تبرع بهما الشهيد وسيم عزام لشابين كانا يعانيان من قرنية مخروطية متقدمة وضعف شديد في البصر.

وأجرى الطاقم الذي يضم استشاري طب وجراحة العيون ومدير عام تنمية القوى البشرية د. عبد السلام صباح، واستشاري طب وجراحة العيون د. حسام داود عمليتي زراعة قرنية للشابين محمد حمدان 19 عاما، وعلاء ريحان 22 عاما.

واستشهد عزام، وهو أحد عناصر كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، الجمعة الماضية، متأثرًا بإصابة تعرض لها أثناء السباحة.

وعبّر الشابين حمدان وريحان وذويهما خلال حديثهم لوكالة "الرأي" عن سعادتهم الكبيرة بعد انتهاء معاناتهم مع ضعف الإبصار، موجهين شكرهم لذوي الشهيد عزام على تبرعهم بقرنيتين ابنهم.

وأكد هؤلاء أن إجراء هذه العملية داخل قطاع غزة وعلى أيدي أطباء محليين رفع عن كاهلهم أعباء كبيرة، معربين عن شكرهم لطاقم وزارة الصحة التي أثبتوا كفاءتهم العالية.

بدورها، شاركت عائلة الشهيد عزام فرحة عائلتي حمدان وريحان بنجاح عمليتي زراعة القرنية المتبرع بهما من ابنها الشهيد.

وعبرت عواطف عزام والدة الشهيد وسيم، عن سعادتها بنجاح عمليتي زراعة القرنية لحالتين مرضيتين تبرع بها ابنها الشهيد.

وقالت والدة الشهيد : "إن نجاح العملية جعلنا نجتمع بمن أنعم الله عليهم بنعمة النظر وأن نرى ”وسيم” في أعينهم وهذا كرم وفضل من الله عز وجعل أن جعل ابني سببا في إعادة الأمل لهؤلاء الشباب والذين اعتبرهم من اللحظة هم أبنائي".

أما سمير عزام والد الشهيد وسيم، فأعرب عن سعادته البالغة بنجاح العملية، مؤكدا أنه عائلته لم تتردد في الموافقة على هذا التبرع فور تلقيها اتصال من وزارة الصحة.

وعبر عزام عن شكره وتقديره لوزارة الصحة ولطاقم مستشفى العيون وللفريق الطبي الذي أعاد الأمل إلى هؤلاء الشباب، وعلى متابعتهم ووقوفهم بجانب العائلة وحرصهم على مشاركتهم عائلتي حمدان وريحان هذه اللحظة المباركة

وقال مدير مستشفى العيون د. ماجد حمادة: "إن عمليات زراعة القرنية في غزة أصبحت واقعا بفضل الله أولا ومن ثم جهود وزارة الصحة رغم كل الظروف والتحديات".

وأضاف حمادة "أن ما نشهده اليوم من نجاحات متتابعة لهذه التدخلات التخصصية النوعية يشكل بارقة أمل لعديد المرضى الذين حرموا نعمة النظر ويتكبدون معاناة التحويل للعلاج بالخارج".

وأوضح أن "هذه العمليات تمت بجهود وخبرات وطنية، وهي تسطر اليوم صفحة جديدة في سجلات الانجاز الطبي لوزارة الصحة ."

وكانت وزارة الصحة، أطلقت في 23 أغسطس الماضي البرنامج الوطني لزراعة القرنيات في قطاع غزة، وحثت المواطنين على التبرع بقرنيات ذويهم المتوفين، تحت اسم "ومن أحياها"..

وقالت الوزارة، إن هذا البرنامج النوعي والذي يضاف إلى عناوين الخدمة الصحية التخصصية في قطاع غزة يأتي تتويجا لجهود كبيرة بمختلف الاختصاصات، وضمن الحاجة التي فرضتها تحويلات مرضى زراعة القرنية والتي تتجاوز 250 تحويلة سنويا .

photo_2022-09-27_10-20-16 (2)
photo_2022-09-27_10-20-16 (4)
photo_2022-09-27_10-20-16 (3)
اعلان عائم