تأجيل النظر في الحكم بالإعدام على فداء كيوان بالإمارات

الثلاثاء 17 مايو 2022 07:28 م / بتوقيت القدس +2GMT
تأجيل النظر في الحكم بالإعدام على فداء كيوان بالإمارات



أبو ظبي/سما/

تقرر تأجيل النظر في تنفيذ الحكم بالإعدام الشابة فداء كيوان (43 عاما) من مدينة حيفا في أراضي 48، اليوم الثلاثاء، بموجب قانون الاستئناف في محكمة أبو ظبي الاتحادية، وذلك في أعقاب الاستئناف الذي قدمه محامي الدفاع عن كيوان، أحمد سعيد المزروعي.

وحضر جلسة المحكمة، اليوم، في أبو ظبي أحد أفراد عائلة فداء كيوان والمحامي الدولي مردخاي تسيفين. وترافق العائلة في البلاد المحامية تامي أولمان.

وفنّد المحامي المزروعي أمام المحكمة تهم الإتجار وحيازة المخدرات بموجب حكم الإعدام السابق الصادر بحق كيوان بهذه التهم.


وستعقد الجلسة المقبلة في دائرة استئناف أبو ظبي الاتحادية الأولى، يوم 31 أيار/ مايو الجاري، وسيقدم المحامي المزروعي مذكرة دفاع وإستراتيجية دفاعية جديدة، وفقا لتصريحاته حول تهم المخدرات والمؤثرات العقلية، بحسب ما جاء من محكمة استئناف أبو ظبي.

وفداء كيوان، من قرية مجد الكروم بالأصل وهي تملك استوديو للتصوير في حيفا، وفي آذار/ مارس عام 2021 تلقّت دعوة للعمل في مجال التصميم الفوتوغرافي في الإمارات على يد رجل فلسطيني - إماراتي.

واستلمت كيوان شقة كانت قد حجزت لها قبل وصولها إلى الإمارات، وبعد أسبوع من نزولها فيها، اقتحمت شرطة دبي المنزل وضبطت فيه كمية من المخدرات واعتبرتها كمية للتجارة.

وقالت شقيقة الشابة في حديث لها، إن "شقيقتي توجهت إلى الإمارات من أجل العمل في مجال التصوير عن طريق شخص، إذ لم يكن الشخص المناسب، بعدما قام بتلفيق المخدرات لها في المنزل دون علمها".

وأضافت أننا "لم نكن نريد التوجه للإعلام من قبل حتى لا يعود الأمر بالضرر عليها، لكن بعد صدور الحكم قررنا التوجه لكل من بإمكانه المساعدة من أجل العفو عن شقيقتي كونها ظلمت في الحكم الصادر بحقها".

وأكدت أن "شقيقتي توجهت إلى الإمارات للعمل قبل عام، وكان هدفها التقدم في عملها بمجال التصوير وهذا ما كان بعدما بدأت العمل عن طريق شركة هناك، وفي أعقاب ذلك تم العثور على مخدرات في منزلها بعدما جرى تلفيقها لها دون علمها".

وختمت كيوان بالقول إن "شقيقتي عرفت بمساعدة الآخرين ولم تقترب طوال حياتها من المخدرات وما شابه ذلك، ونحن الآن نطلب المساعدة من قبل النواب العرب والجهات المعنية من أجل العفو عن شقيقتي كونها تعرضت للظلم".

اعلان عائم