جيش الاحتلال يكشف كواليس أول زيارة عسكرية يجريها قادته للمغرب

الجمعة 25 مارس 2022 06:02 م / بتوقيت القدس +2GMT
جيش الاحتلال يكشف كواليس أول زيارة عسكرية يجريها قادته للمغرب



القدس المحتلة/سما/

كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، عن كواليس أول زيارة يجريها كبار مسؤوليه إلى المغرب، منذ استئناف العلاقات بين البلدين العام الماضي، والتي جرى خلالها بحث إقامة تدريبات عسكرية مشتركة.


وقال الجيش في بيان، نشره على موقعه الرسمي: " أكمل رئيس هيئة الاستراتيجية والدائرة الثالثة الميجر جنرال تال كالمان، ورئيس قسم العلاقات الخارجية العميد إيفي دفرين، وقائد لواء التشغيل في شعبة المخابرات العميد ج، زيارة عملهم الأولى إلى المغرب أمس (الخميس)".


وأضاف: "التقى القادة خلال الزيارة التي تمت في مدينة الرباط، المفتش العام للجيش المغربي الجنرال فاروق بلخير وكبار أعضاء هيئة الأركان ومن بينهم رئيس شعبة المخابرات ورئيس شعبة العمليات".


وكشف الجيش الإسرائيلي أنه خلال الاجتماعات "استعرض قادة الجيش المغربي هيكلية القوات الأمنية المغربية وأهم التحديات التي تواجهها".



وأضاف في بيانه "ناقش المسؤولون العلاقة التاريخية والثقافية بين الدولتين وشراكة المصالح في الشرق الأوسط، وأعربوا عن رغبتهم في تعزيز التعاون العسكري الموسع".


وحلال الاجتماعات قدم القادة في الجيش الإسرائيلي لنظرائهم المغاربة هيكلية جيش بلادهم، "واستعرضوا التهديدات الإقليمية والعالمية، والمجالات الرئيسية التي اكتسب فيها الجيش الإسرائيلي المعرفة والخبرة العملية".


وتابع الجيش الإسرائيلي: "خلال الاجتماعات، تمت مناقشة فرص إقامة تعاون عسكري، سواء في كل من التدريب والإعداد أو في المجالات العملياتية والاستخباراتية".


وختم البيان بالقول "جرى خلال الزيارة توقيع مذكرة تفاهم في مجالات التعاون، وتم الاتفاق على تشكيل لجنة عسكرية مشتركة للتوقيع على خطة عمل. كما تمت مناقشة فرص المشاركة في التدريبات المشتركة متعددة الجنسيات".


وهذه أول زيارة عسكرية يقوم بها مسؤولون إسرائيليون للرباط. واستأنفت إسرائيل والمغرب علاقتهما أواخر العام الماضي، برعاية أمريكية، بعد قطيعة استمرت لأكثر من عقدين، ومنذ ذلك الوقت وقع البلدان العديد من الاتفاقيات في مجالات مختلفة.

اعلان عائم