بوتين: عبارة "اصبري يا حسناء!" لم أوجهها للرئيس الأوكراني شخصياً

الخميس 10 فبراير 2022 08:00 م / بتوقيت القدس +2GMT
بوتين: عبارة "اصبري يا حسناء!" لم أوجهها للرئيس الأوكراني شخصياً



موسكو/سما/

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن عبارة "إن أعجبك ذلك أم لا، فاصبري يا حسناء!" التي استخدمها في الحديث عن موقف الرئيس الأوكراني زيلينسكي تجاه اتفاقات مينسك، لم تكن موجهة للأخير شخصيا.


وقال بوتين ردا على سؤال الصحفيين عن استخدامه خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون تلك العبارة التي اقتبسها من قصيدة شعبية للتأكيد على ضرورة التزام الحكومة الأوكرانية باتفاقات مينسك: "لا بد من القول بشكل مباشر إنه لم يكن هناك أي بعد شخصي في هذا الكلام، ولم أنتقل على مدى السنوات الطويلة إلى الانتقاد على المستوى الشخصي خلال أداء واجباتي الرسمية".

وتابع: "يكمن الأمر في أنه عندما نسمع من زعيم دولة تعليقات مثل "يعجبني ذلك ولا يعجبني ذاك" بخصوص اتفاقات أساسية حول علاقات بالغة الأهمية بين دول منها أوكرانيا نفسها، يبدو لي أن هذه هي صيغة غير مناسبة".

وشدد بوتين على أنه إذا تبنت دولة ما التزامات محددة تم توثيقها بقرار مجلس الأمن الدولي، يتعين على الجميع تطبيق هذه الالتزامات والاتفاق على كيفية فعل ذلك.

وأكد بوتين أن الرئيس الفرنسي ماكرون سيتواصل معه هاتفيا بعد مشاوراته الحالية مع الحكومة الأوكرانية والزملاء الأوروبيين والأمريكيين.

اعلان عائم