"المتابعة" تدعو لرص الصفوف دعما للنقب

الجمعة 04 فبراير 2022 06:22 م / بتوقيت القدس +2GMT
"المتابعة" تدعو لرص الصفوف دعما للنقب



النقب/سما/

دعت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، في اجتماع السكرتارية الدوري الذي عقدته في الناصرة، أمس الخميس، إلى رص الصفوف في المعركة على النقب، في مواجهة مخططات الحكومة الاقتلاعية لأهالي العرب.

وطرحت المتابعة تصورات أولية لإحياء الذكرى الـ46 ليوم الأرض الخالد، إضافة إلى بحث أمور تنظيمية تتعلق بعمل لجنة المتابعة.


 
واستعرض رئيس المتابعة، محمد بركة، التطورات الأخيرة الحاصلة في النقب، ودور المتابعة في قيادة المعركة بالتنسيق مع لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، مشددا على "ضرورة أن تكون قضية النقب هي قضيتنا العامة في جميع المناطق في هذه المرحلة، خاصة ونحن نقترب من إحياء الذكرى الـ46 ليوم الأرض الخالد، في الثلاثين من آذار المقبل".


وأكد على "ضرورة إبقاء ملف أحياء مدينة القدس حاضرا، خاصة وأن حكومة الاحتلال تعقد من سياسات القهر والاقتلاع إن كان في حي الشيخ جراح أو سلوان، أو في باقي الأحياء المحيطة للبلدة القديمة في القدس.

وشدد بركة على "ضرورة الاستعجال في الإقرار النهائي لما اتفق عليه بين مركّبات المتابعة بشأن النظام الداخلي وتوزيع لجان العمل".

وشارك في الاجتماع الدوري في الناصرة، لأول مرّة منذ ثلاث سنوات ونصف السنة، الشيخ رائد صلاح، بسبب الاعتقال والمحاكم والسجن، على الرغم من أنه شارك في اجتماعات المتابعة الاستثنائية في الشهرين الأخيرين، فرحب به الحاضرون.

وطرح الشيخ صلاح فكرته لتجديد الجهود الرامية إلى إقامة لجان "إفشاء السلام" على مستوى البلدات، والمناطق، ومن ثم إقامة لجنة إفشاء السلام القُطرية، على أن تكون ممثلة لكل أطياف النسيج المجتمعي، من كافة النواحي، وهدفها الإسراع في المحاولة لوأد نزاعات وأعمال عنف مجتمعي قبل تفاقمها، ولمحاصرة الظاهرة في المجتمع العربي.

وجرى نقاش مستفيض بين الحاضرين، واتخذت فيع قرارات عدة، ورحبت لجنة المتابعة بـ"التقرير الجريء والواقعي لمنظمة 'أمنستي' الدولية، والذي رصد الانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الإنسان الفلسطيني في المناطق المحتلة منذ العام 1967 وفي داخل إسرائيل".


 

كما قررت السكرتارية "ضرورة الاستعداد في مقابل لجنة التحقيق الأممية المنبثقة عن مجلس حقوق الإنسان في جنيف، والتي جرى إقرارها في أيار الماضي بعد هبة الكرامة. والدعوة لاستمرار الكفاح الشعبي نصرة لأهلنا في النقب ضد مخططات الاقتلاع السلطوية. ولبحث مجددا مع الهيئات المقدسية بشأن الهجمة المتصاعدة على أهلنا في القدس المحتلة. ودعم خطة الشيخ رائد صلاح بشأن لجان إفشاء السلام، ودعوة مركبات المتابعة للمشاركة في هذا الجهد. ودعوة لاجتماع المجلس المركزي للجنة المتابعة، يوم السبت الخامس من آذار الساعة الواحدة ظهرا، في مقر اللجنة في الناصرة، لإقرار ما اتفق عليه بشأن النظام الداخلي للمتابعة وتوزيعة لجان العمل، وإقرار برنامج إحياء ذكرى يوم الأرض الخالد".

اعلان عائم