بارليف يتعرض لانتقادات حادة من وزراء حكومته بعد إدانته عنف المستوطنين

الثلاثاء 14 ديسمبر 2021 06:54 ص / بتوقيت القدس +2GMT
بارليف يتعرض لانتقادات حادة من وزراء حكومته بعد إدانته عنف المستوطنين



القدس المحتلة/سما/

 تعرض وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومير بارليف، الليلة الماضية، إلى انتقادات حادة من قبل وزراء الحكومة الحالية، بعد أن أدان عنف المستوطنين في الضفة الغربية ضد الفلسطينيين وكذلك الجنود الإسرائيليين.

وكان بارليف التقى أمس مع مساعدة وزير الخارجية الأميركية للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند، وأخبرها أن إسرائيل تأخذ عنف المستوطنين على محمل الجد، وأنه يعمل مع وزارة الجيش الإسرائيلي للقضاء على هذه الظاهرة.


ووفقًا لصحيفة هآرتس العبرية، فإن بارليف تحدث بهذه الكلمة بعد أن أخبرته المسؤولة الأميركية أن وزارة الخارجية في واشنطن تراقب عنف المستوطنين بالضفة.

ودفعت هذه التصريحات، وزيرة الداخلية اليمينية المتطرفة إيليت شاكيد، إلى مهاجمة بارليف، وغردت عبر تويتر “أنت مرتبك، المستوطنون هم ملح الأرض، رواد الوادي والجبل”.

فيما قال وزير الشؤون الدينية ماتان كاهانا من حزب يمينا، “إنه لأمر محزن أن نرى رجل أمن متمرس، يتحدث برواية خاطئة ومشوهة للغاية”.

فيما وصف بتسلئيل سموتريتش عضو الكنيست وزعيم حزب الصهيونية الدينية المعارض، بارليف بأنه “حقير”، وأن تصريحاته بمثابة مشاركة في حملة كاذبة ومعادية للسامية.

ووفقًا للصحيفة العبرية، فإن وزير الجيش الإسرائيلي قرر الشهر الماضي تكثيف وجود قوات الإنفاذ والتحقيق في الضفة الغربية مع زيادة هجمات سكان البؤر الاستيطانية ضد الفلسطينيين.

القدس

اعلان عائم