حماس تضع شرطاً لحصول الاحتلال على شريط فيديو لجنوده الأسرى: "المقاومة قد يكون لديها مفاجآت"

الخميس 09 ديسمبر 2021 04:51 م / بتوقيت القدس +2GMT
حماس تضع شرطاً لحصول الاحتلال على شريط فيديو لجنوده الأسرى: "المقاومة قد يكون لديها مفاجآت"



رام الله / سما /

أكد القيادي في حركة حماس، حسن يوسف، أن المقاومة أخبرت الوسطاء  أن "الاحتلال لن يحصل على شريط فيديو للجنود الأسرى في غزة قبل الإفراج عن الأسيرات والأطفال وكبار السن والمرضى ومحرري صفقة وفاء الأحرار الذين أعاد اعتقالهم".

وقال يوسف، في ندوة نظمتها الكتلة الإسلامية في جامعة النجاح الوطنية بمدينة نابلس اليوم، إن "المقاومة قد يكون لديها مفاجآت وتعمل على تحقيق صفقة مشرفة".

وحول رؤية الحركة للوضع الداخلي الفلسطيني، أضاف: في حال استمر الاحتلال في الضغط على السلطة للقيام باعتقالات وخطوات أخرى، فإن موقفنا في حماس أننا لن نخوض أي مواجهة مع أبناء شعبنا وسيكون الانفجار في وجه "إسرائيل" فقط.

وتابع: مصادرة الرايات لن يكسر حماس، ليس بهذه الطرق تعالج الأمور، نحن نملك حضوراً شعبياً واسعاً وقد شاهدتم آلاف الجماهير التي شاركت في استقبال الأسرى وفي جنازة القيادي بالحركة وصفي قبها.

وأكد أن "حماس استجابت لمبادرة الرئيس الجزائري لعقد مؤتمر للفصائل"، وقال: اللبنة الأساسية في مواجهة الاحتلال هي الوحدة الوطنية، لا يجوز أن يبقى الوضع الداخلي على هذا الحال، وقد حضرت جزء من الحوارات بين فتح وحماس والفصائل وقد وصلنا إلى مراحل متقدمة، ونحن مستعدون لتقديم كل شيء لتحقيق الوحدة، ونتمنى أن تنجح الجزائر في لم شمل الفلسطينيين كما استضافت سابقاً الفدائيين والحركة الوطنية الفلسطينية.

وأشار إلى اتفاق الشاطئ الذي كان أحد مخرجاته تشكيل حكومة وحدة برئاسة رامي الحمد الله، واعتبر أن "حماس قدمت تنازلات كبيرة في هذه الحكومة حيث وافقت على أن لا يكون رئيس الحكومة منها وأن لا ترشح أي وزير فيها رغم أنها الكتلة الأكبر في البرلمان"، حسب وصفه.

وتطرق يوسف إلى تصاعد العنف في عدد من جامعات الضفة، وقال: أبناء الكتل الطلابية بغض النظر عن موقفهم السياسي هم رجال المستقبل ويجب أن يقودوا الناس ويرفعوا لواء القضية، لا نريد أن تظهر في جامعاتنا بؤر للفتن، وأجرينا اتصالات مع مختلف التنظيمات والأطراف لتهدئة الأوضاع.

اعلان عائم