"الوضع صعب للغاية".. عزام الأحمد: السلطة تعاني من حصار مالي كبير

السبت 23 أكتوبر 2021 06:35 م / بتوقيت القدس +2GMT
 "الوضع صعب للغاية".. عزام الأحمد: السلطة تعاني من حصار مالي كبير



سما / وكالات/

 قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، إن السلطة الفلسطينية تعاني حصارا ماليا كبيرا لا يزال مفروضا عليها منذ عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وأضاف: "أبلغَنا وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أنه طلب من الدول المانحة رفع حصارها المالي عن فلسطين، ولكن، وحتى الآن لا يزال الوضع على حاله، من قبل الدول العربية وغير العربية".

مشددا على أن "الوضع المالي صعب للغاية".

وفي سياق ذي صلة، قال وزير التنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني في وقت سابق من الأسبوع الماضي، إن الحكومة الفلسطينية تعاني من عجز يبلغ 400 مليون شاقل شهرياً.

وبحسب مجدلاني، "قد تكون هناك إشكالية في صرف رواتب الموظفين في الأشهر القادمة، بسبب هذا العجز".

وأشار: "مستوى الإيرادات منذ مطلع 2021 إلى الآن أكثر من 800 مليون شهريا بما يشمل المقاصة والإيرادات المحلية، في حين أن فاتورة الرواتب لوحدها شهريا 920 مليون".

وتابع: "لدينا عجز شهري فقط في فاتورة الرواتب تقريبا ما قيمته 100 مليون شهريا، علاوة على ذلك المصاريف الجارية للموردين للصحة أو للمستشفيات واللوازم الطبية والتربية والتعليم والوزارات الأخرى".

وأشار إلى أن سقف الإقراض التي استدانت به الحكومة من البنوك لغاية هذا الشهر وصل لسقفه الأعلى ولم تعد البنوك قادرة على تقديم قروض للحكومة الفلسطينية.

وأكد، أن الموازنة العامة لم تتلق سوى مساعدة واحدة منذ مطلع العام الجاري، قدرها 30 مليون دولار من البنك الدولي، مضيفا: توقفت كل المساعدات بما فيها ذلك مساعدات الاتحاد الأوروبي، التي منها 40 مليون دولار مخصصة لبرنامج مساعدات الأسر الفقيرة.

اعلان عائم