عضو كنيست تعتبر ما حصل في "جلبوع" بمثابة إغفال أمني خطير

الخميس 09 سبتمبر 2021 03:28 م / بتوقيت القدس +2GMT
عضو كنيست تعتبر ما حصل في "جلبوع" بمثابة إغفال أمني خطير



القدس المحتلة / سما /

اعتبرت عضو الكنيست عن حزب "الليكود" ميري ريغيف، اليوم الخميس، إن ما حصل في سجن "جلبوع" بمثابة إغفال أمني خطير، وفقًا لصحيفة "معاريف" العبرية.
 
وأضافت ريغيف، أنه "ينبغي إنشاء لجنة برلمانية للتحقيق في سلوك الأسرى، ومعرفة كيف يدير الأسرى بعض السجون في الدولة".
 
ودعت، "رئيس الحكومة ومديرة السجون إلى تحمل المسؤولية عن هذا الإغفال، والتأكد من القبض على الأسرى الفارين في أقرب وقت ممكن واستعادة الأمن".

اعلان عائم