كوخافي إلى واشنطن لبحث "التموضع الإيراني وتصاعد قوة ‘حزب الله‘"

الخميس 17 يونيو 2021 09:44 م / بتوقيت القدس +2GMT
كوخافي إلى واشنطن لبحث "التموضع الإيراني وتصاعد قوة ‘حزب الله‘"



القدس المحتلة / سما /

يتوجه رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، يوم الأحد المقبل، إلى واشنطن، في أول زيارة رسمية له إلى الولايات المتحدة بعد تأجيل دام حوالي الشهرين، وذلك لبحث "تحديات أمنية مشتركة"، وعلى رأسها النفوذ الإيراني ومحاولات تعزيز قوة "حزب الله"، والتداول في طلب حكومته الحصول على تعويضات عن الأسلحة والذخيرة التي فقدها جيشه خلال الحرب الأخيرة على غزة.

جاء ذلك بحسب ما أعلن الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم، الخميس. وكان من المقرر للزيارة أن تتم في نيسان/ أبريل الماضي، وجرى تأجيلها بسبب "الأوضاع الأمنية" والحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة. وسيجتمع كوخافي خلالها برئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركيّ، مارك ميلي، ووزير الدفاع، لويد أوستن، ومستشار الأمن القوميّ، جيك ساليفان، وقائد العمليات الخاصة الجنرال، ريتشارد كلارك، وقائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال، كينيث ماكنزي.

وبحسب بيان الجيش الإسرائيلي، فإن كوخافي سبحث مع المسؤولين الأميركيين "المشروع النووي الإيراني، والمساعي الإيرانية للتموضع في الشرق الأوسط، والمساعي لتعزيز قوة ‘حزب الله‘، وتهديد الصواريخ الدقيقة، وبناء قوة مشتركة"؛ وذكر الجيش الإسرائيلي أن كوخافي سيلتقي كذلك برؤساء معاهد البحوث الأمريكية وصناع الرأي، كجزء من الحرب على الوعي، الدعاية الموجهة أو ما يعرف إسرائيليا بـ"الهسباراه".

اعلان عائم