مباحثات أردنية رومانية تتناول القضية الفلسطينية

الأحد 04 أبريل 2021 05:22 م / بتوقيت القدس +2GMT
مباحثات أردنية رومانية تتناول القضية الفلسطينية



عمان /سما/

بحث وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، مع نظيره الروماني بوغدان أوريسكو، الأحد، القضية الفلسطينية وعملية السلام في الشرق الأوسط.

جاء ذلك خلال لقاء في العاصمة عمان، التي يجري وزير الخارجية الروماني زيارة رسمية لها، غير محددة المدة، تلاه مؤتمرا صحفيا مشتركا، نقله التلفزيون الأردني الرسمي.

وقال الصفدي، إنه "جرى خلال اللقاء، الاتفاق على الاستمرار في خطوات تزيد التعاون بين البلدين".

وأشار إلى أن اللقاء تناول القضايا الإقليمية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وأشاد الصفدي بـ"موقف رومانيا الثابت في دعم حل الدولتين؛ سبيلا لتحقيق السلام العادل والشامل".

من جانبه، دعا الوزير الروماني، إلى "حل الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني بطريقة عادلة وشاملة بما يتوافق مع حل الدولتين".

وأضاف أوريسكو: "نعتبر أن مشاركة الأطراف الفاعلة.. كالأردن والولايات المتحدة، والتنسيق معهم يحمل أهمية بالغة في تعزيز الحوار المباشر بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

ومنذ أبريل/نيسان 2014، تجمدت عملية السلام بين فلسطين وإسرائيل، جراء رفض الأخيرة وقف الاستيطان في الأراضي المحتلة، والقبول بحدود 1967 كأساس للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.

من ناحية أخرى، قال وزير الخارجية الروماني، إن "استقرار الأردن مهم لأمن المنطقة"، في تعليقه على إعلان المملكة مساء السبت، اعتقالات شملت شخصيات كبيرة.

والسبت أعلن الأردن، عن اعتقالات طالت رئيس الديوان الملكي الأسبق باسم عوض الله، وآخرين إثر "متابعة أمنية حثيثة"، فيما تحدثت صحيفة "واشنطن بوست" عن "مؤامرة مزعومة للإطاحة بالملك"، دون تأكيد أو نفي من عمان لغاية 14: 10 (ت.غ).

من جهة ثانية نفى قائد الجيش الأردني يوسف حنيطي، في بيان، احتجاز ولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين ووضعه تحت الإقامة، ضمن تلك الاعتقالات، لكن الأخير أكد ذلك في تسجيل مصور.

وبين الفينة والأخرى، يجري الأمير حمزة، الذي تولى ولاية العهد بين عامي 1999 و2004، زيارات للعديد من محافظات المملكة، ويلتقي وجهاء عشائرها، حيث يعبر عن انتقاداته لسير الأوضاع في المملكة، ويدعو إلى محاربة الفساد وتصحيح النهج.‎

اعلان عائم