الشخرة:نسعى للحصول على أجهزة يمكنها الكشف عن السلالات الجديدة من "كورونا"

السبت 26 ديسمبر 2020 09:06 ص / بتوقيت القدس +2GMT
الشخرة:نسعى للحصول على أجهزة يمكنها الكشف عن السلالات الجديدة من "كورونا"



رام الله/سما/

أكد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية، كمال الشخرة، أن الإصابات بفيروس (كورونا) لا تزال تسجل أرقامًا مرتفعة.

وقال الشخرة لإذاعة (صوت فلسطين): إنه رغم وجود إغلاقات بين المحافظات؛ إلا أن الكثير من الأهالي لم يلتزموا بعدم التنقل بين المحافظات.

وأضاف: "لكن الأعداد والوفيات مرتفعة ونسبة الإصابة مرتفعة هناك تبدأ الأرقام من نسبة 15% الى 34% خلال الأيام السابقة، ولكن بعض المحافظات كانت ملتزمة ولديها توعية للمواطنين وكان لها أثر كبير في الانصياع للأوامر ونزل بالمنحنى الوبائي ولكن بعض المحافظات لم تلتزم خاصة في بعض القرى أدى إلى ارتفاع الإصابات والوفيات".


وتابع الشخرة: "يوميا لدينا 30 حالة موصولة على أجهزة التنفس الاصطناعي وهذا شيء خطير وعدد الوفيات تبدأ من 20 حالة تقريبا يوميا، ولكن نعول على الوعي المجتمعي الذي عليهم أن يدعمونا واصبحنا في وضع كارثي، وعلى الجميع الالتزام والا ذاهبون الى مشاكل اكبر من ذلك بكثير نتمنى من المواطنين ان يكون هناك التزام وتقيد في الإجراءات الصحية".

وبخصوص اللقاحات، أكد الشخرة أن جميعها جيدة التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية ولا يوجد داعي للشكوك بهذه اللقاحات، مبينا أن هناك علماء يعملون على ذلك وهناك دول عظمى بدأت في تلقي اللقاح.

وأكمل الشخرة: "نتواصل يوميا معهم وخلال أسبوعين إلى ثلاث نتوقع أن يتوفر اللقاح، وسنبدأ العمل به في الأراضي الفلسطيني دون تحديد النوع كلها ستأتي بين يوم وآخر ونبدأ تقديم هذه الخدمة للمواطنين لحصر الوباء".

كما أشار إلى أن الوزارة تواصلت مع عدد من الجهات بخصوص تطعيم الأسرى في سجون الاحتلال باللقاح الخاص بكورونا، غير أنهم لمم يتلقوا أي رد من منظمة الصحة العالمية والصليب الأحمر.

وبشأن السلالة الجديدة من الفيروس، قال الشخرة: "راسلنا بعض الشركات العالمية لإحضار نوعية الفحص لهذه السلالات ولكن لغاية اللحظة لا يوجد لدينا قادمون من هذه البلاد ولا يوجد مخالطة معهم، وخلال الأيام القادمة سيكون لدينا هذا الفحص لإجرائه لكافة المواطنين القادمين من الخارج".

اعلان عائم