أول لاعب يرتدي كمامة خلال مباراة فريقه

الخميس 17 ديسمبر 2020 03:14 ص / بتوقيت القدس +2GMT
أول لاعب يرتدي كمامة خلال مباراة فريقه



وكالات

بات المهاجم الهندوراسي جيري بينغستون أول لاعب يرتدي كمامة خلال مباراة، وذلك في مواجهة فريقه أوليمبيا أمام مونتريال إمباكت، ضمن منافسات بطولة دوري أبطال الكونكاكاف لكرة القدم.

وظهر بينغستون في اللقاء وهو يرتدي كمامة، ليتصدر اهتمام الصحف الرياضية ومنصات التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية.

أول لاعب يرتدي كمامة خلال مباراة فريقه
وحجز فريق أولميبيا مكاناً له في الدور القادم من كأس الكونكاكاف، الخاصة بدول أمريكا الوسطى والكاريبي، غير أن ذلك لم يكن ما أثار الاهتمام، بل ما فعله اللاعب جيري بينغستون الذي شارك أساسياً في المباراة.


ولعل الغريب في الأمر أن قائد الفريق ارتدى الكمامة طوال مدة المباراة، وهو أمر لم يفعله أي أحد من قبله، بل إن اللاعب اعتاد فعل ذلك في الأشهر الماضية، منذ انتشار فيروس كورونا المستجد.

العائلة قبل كل شيء
وبحسب العديد من التقارير المحلية في هندوراس، فإن قائد فريق أوليمبيا يرتدي الكمامة؛ لحماية نفسه من الإصابة بفيروس "كورونا"، ولضمان حماية أسرته والعودة لهم سليماً.

ونقلت صحية THE SUN تصريحات للاعب قال فيها إنه يقدّر جيداً عائلته، لهذا يحرص دوماً على سلامتهم جميعاً؛ خوفاً من أي مكروه، ما جعله يرتدي الكمامة على الدوام في جميع المباريات والتدريبات.

حديث وسائل التواصل
وخلال فترة قصيرة أصبح المهاجم الهندوراسي حديث المشجعين عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة بعدما أصبح أول لاعب يرتدي كمامة خلال مباراة رسمية..

وقال أحد المشجعين بعد رؤيته صوراً مختلفة لبينغستون خلال مجريات المباراة ضد مونتريال إمباكت: "يا إلهي كيف فعل هذا؟! كنت سأتعرق كثيراً لو فعلت ذلك الأمر، كأني خارج من المياه، هذا الرجل باختصار وحش حقيقي".

أما شخص آخر، فقال: "كثيرون ينصحون بعدم ارتداء الكمامة أثناء ممارسة التمارين الرياضية، كان عليه ألا يفعل ذلك لمصلحته".

وأضاف: "اللاعبون يخضعون لمسحة طبية قبل أي مباراة، لهذا كان من الممكن ألا يضع الكمامة في اللقاء".

وعلق ثالث أنه إذا كان بإمكان أي شخصٍ ارتداء الكمامة أثناء ممارسته الرياضة بشكل عام، فإنه لن يكون معذوراً في عدم ارتدائها دوماً.

لاعب غريب
وبخلاف تعليقات الجماهير عبر مواقع التواصل، أكد بيدرو تروجيلو المدير الفني لفريق أوليمبيا، أن "قناع الوجه" يمكن أن يعيق تنفس الرياضيين بشكل جيد خلال التدريبات أو المباريات دون استثناء.

وأوضح تروجيلو أن بينغيستون "شخص غريب"، لأنه اللاعب الوحيد الذي يرتدي الكمامة في مبارياته الفريق.

وقال: "إنه أمر غريب جداً، لم أشاهد أي لاعب غيره في البطولة يرتدي الكمامة على وجهه خلال اللقاءات المختلفة".

وأضاف: "الكمامة لم تمنعه من تقديم أداء جيد في مختلف المباريات ولا تزعجه أبداً، لقد سجل معنا العديد من الأهداف".

يشار إلى أن بينغيستون مهاجم دولي مع منتخب بلاده خلال الفترة من 2010-2018، وخاض منافسات كأس العالم 2014، ولديه 21 هدفاً خلال 57 مبارا

اعلان عائم