فرحة الفلسطينيين بمنتخب الجزائر الرياضي ..د. عبد الستار قاسم

الخميس 18 يوليو 2019 03:24 م / بتوقيت القدس +2GMT
فرحة الفلسطينيين بمنتخب الجزائر الرياضي ..د. عبد الستار قاسم


يستهتر كثيرون ومن بينهم أصحاب ثقافة وعلم بفكرة الوحدة العربية وإعادتها إلى الحياة على مجمل الوطن العربي. وهذا استهتار صنعته الأنظمة العربية والدول الغربية وذلك من أجل الحرص على مصالح ذاتية. الأنظمة العربية تريد أن تبقى على كراسي الحكم، والغرب يريد الاستمرار في نهب الثروات العربية والمحافظة على أمن الكيان الصهيوني.
هذا الاستهتار انهار أمام رد فعل الشعب الفلسطيني تجاه فوز منتخب الجزائر على منتخب نيجيريا في المباراة التي جرت بما يخص التنافس على كأس الأمم الأفريقية. لم يتابع كل الشعب الفلسطيني المباراة، لكن الذين تابعوا واهتموا بالمنافسات الرياضية تعلقوا جدا بالمباراة، وهتفت قلوبهم وصدورهم وعواطفهم وأحاسيسهم باسم الجزائر بتفاؤل أن الفوز سيكون من نصيب المنتخب الجزائري. تعلقت القلوب بالمنتخب الجزائري لأنها اعتبرت فوز الجزائر فوزا لكل العرب ورفعا لرؤوس العرب على الساحة الأفريقية والعالمية. كان المتابعون صادقين ومخلصين ولولا مشاعر الانتماء لهذه الأمة لما وجدنا كل هذا الحماس للمنتخب الجزائري. شعر الذين تابعوا المباراة الرياضية أن منتخب فلسطين هو الذي ينافس وأن فوز الجزائر فوز لفلسطين.
وقد شاهدت متابعين فلسطينيين يتابعون المباراة، ورأيت انفعالاتهم مع كل ومضة رياضية يقوم بها المنتخب الجزائري، ولاحظت قفزاتهم وابتهاجهم وسعادتهم مع كل هدف أحرزه منتخب الجزائر. هذا لا يعني أن الفلسطينيين يكرهون نيجيريا أو أن لهم ثارا عند أهل نيجيريا، لكن المشاعر تستند إلى مقولة أولى لك فأولى. لقد أدى منتخب نيجيريا مباراة محترمة رائعة، ولا شك أنه منتخب قدير.
المشاعر الفلسطينية حيال فوز الجزائر في المباراة تشكل رسالة حب ومودة ووئام لكل أهلنا في الجزائر. نحن نقول لهم: أنتم نحن، ونحن أنتم. مصيرنا واحد، ومستقبلنا واحد، وهمنا واحد، وفرحنا واحد. ما يصيبكم من خير يصيبنا، وما يصيبكم من ضراء يصيبنا، ونحن وإياكم سنبقى على  العهد. لا بديل لنا عن الوحدة، ولا حرية لنا إلا بوحدتنا، ولا مستقبل لنا بدون الوحدة. أنتم لنا يا شعب الجزائر، ونحن نستظل بكم كما نستظل بالعديد من الشعوب العربية كلما ادلهم الخطب واشتدت بنا الصعاب والآلام. فهنيئا لكم ومبارك فوز المنتخب الجزائري العربي الأصيل.
اكاديمي وكاتب فلسطيني