مئات من موظفي السلطة بمصر يعتصمون أمام سفارتنا لعدم صرف رواتبهم

الأحد 13 مايو 2018 08:12 م / بتوقيت القدس +2GMT
مئات من موظفي السلطة بمصر يعتصمون أمام سفارتنا لعدم صرف رواتبهم



القاهرة/سما/

اعتصم المئات من موظفي السلطة الفلسطينية أمام السفارة الفلسطينية بالعاصمة المصرية القاهرة، للمطالبة بصرف رواتبهم.

ووفق المعتصمين، فقد قامت السفارة بإغلاق أبوابها فور بدء الاعتصام ومنعتهم من الاحتجاج بداخلها.

وقال الموظفون إن رواتبهم قطعت بقرار من الرئيس محمود عباس، وهم من الذين خرجوا من قطاع غزة بعد أحداث الانقسام الفلسطيني عام 2007.

وطالب المعتصمون الرئيس عباس، بضرورة إصدار تعليماته للجهات المختصة في الحكومة ووزارة المالية لإعادة صرف رواتبهم.

وتابعوا "إننا نتحمل قساوة الغربة عن الوطن، وإن رواتبهم لا تكفيهم عندما كانت تصرف لهم نتيجة غلاء المعيشة التي يعيشونها خارج وطنهم، فكيف لنا أن نعيش بدون مرتبات".

وحذر الموظفون المعتصمون من استمرار اعتصامهم ليصل الي الاضراب عن الطعام لهم ولعائلاتهم أمام السفارة الفلسطينية بالقاهرة.

اعلان عائم