هآرتس في افتتاحيتها الرئيسية : " لحظة ما قبل الانفجار "

الأحد 30 سبتمبر 2018 01:04 م / بتوقيت القدس +2GMT
هآرتس في افتتاحيتها الرئيسية : " لحظة ما قبل الانفجار "


القدس المحتلة / سما /

حذرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية في مقالتها الافتتاحية صباح الأحد، من أن قطاع غزة على حافة الانفجار، وأن التهديد لم يعد يجدي نفعًا في التعامل مع سكانه.

وذكرت الصحيفة في مقالتها تحت عنوان: "لحظة ما قبل الانفجار" أن "السياسة الإسرائيلية تكتفي بالبحث عن الردع"، متسائلة في الوقت نفسه: "بماذا يمكن تهديد الغزيين اليوم لتحقيق الردع".

وقالت: "هم يعيشون في سجن كبير منذ 11 عامًا، دون وقود أو كهرباء أو مياه صالحة للشرب، ودون مصادر دخل وقريبًا دون مساعدة إنسانية".

وأضافت أنه "لم يعد لسكان القطاع ما يخسروه، وإذا ما أراد (رئيس وزراء الاحتلال) نتنياهو الحديث عن القضايا الجوهرية فلا مكان أنسب من قطاع غزة، فهو بحاجة إلى حل سياسي سريع".

وتحدثت "هآرتس" عن مواصلة الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) تدريب قواته في القطاع، وتنظيمه مناورة كبيرة مؤخرًا بهذا الخصوص.ورأت الصحيفة أن "المواجهة العسكرية في غزة مسألة وقت فقط، وأن السبب يعود لغياب بديل للمساعدة".

ونقلت الصحيفة عن مصادر في جيش الاحتلال قولها إن: "المواجهة قد تقع لسببين: الأول غياب التقدم في ملف المصالحة الفلسطينية الداخلية، والآخر وقف الإدارة الأمريكية مساعداتها لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)".

وقال رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو-وفق ما نقلت عنه صحيفة "معاريف" أمس- إن جيشه جاهز للتعامل مع أي سيناريو قد يطرأ على جبهة القطاع، مشيرًا إلى أن "تهديداته جدية".