سر عباءة الإخفاء

الأحد 20 نوفمبر 2022 01:14 م / بتوقيت القدس +2GMT
سر عباءة الإخفاء



وكالات / سما /

جميعنا شاهدنا فيلم سر طاقية الإخفاء وحلم بأن يمتلك طاقية مثل تلك، ومثلها عباءة هارى بوتر غير المرئية، ولكن كان حُلما يصعب تحقيقه، ولكن، مع تطور العلم والتكنولوجيا الحديثة أصبح من خلالها وبنوعين فقط من أنواعها أن تمتلك عباءة لإخفاء،  وهذا يعد تطورًا تقنيًا ثوريًا. وبحسب موقع "الجارديان البريطاني" نتعرف أكثر على تلك العباءة.

قاموا العلماء بابتكار عباءة غير مرئية تجعل الأشياء تتلاشى عن طريق ثني الضوء لخداع العين. فهى عبارة عن كتلة من الكريستال مطلية بخرز صغير عاكسة للضوء تغطي طولها بالكامل. كما أنها العباءة مزودة بكاميرات تعرض ما يوجد في الجزء الخلفي من مُرتديها . وتأثير ذلك كما كشف الفريق الياباني مبتكرها الأسبوع الماضي، هو جعل من يرتديها يمتزج مع خلفيته.

ويسمى ذلك بالتمويه البصرى، ولكى تعمل تلك العباءة يجب أن تكون مزودة بـ 6 كاميرات مجسمة مدمجة يتم تغطيتها بـ 11.6 مليون "هايبربيكسل"، كل منها يتكون من شاشة إلكترونية ساطعة للغاية، ويتم التحكم فيها بواسطة كمبيوتر فائق السرعة يعمل على مصدر طاقة يمكن تضمينه في العباءة.

استخدامات عباءة الإخفاء

قال الباحث الرئيسي "شوانغ زانغ "من جامعة برمنجهام  أنها قد تُستخدم لإخفاء العتاد العسكري عن الأنظار،  كما أنها ستحدث ثورة في مستحضرات التجميل من خلال إخفاء العيوب القبيحة. وأكد  "إذا كان لديك شامة على وجهك، فمن المحتمل أن تغطيها حتى لا يراها أحد".

وتابع: يحظى الابتكار الجديد من عباءة الإخفاء، باهتمام كبير من الخبراء العسكريين الحريصين على استغلالها في التحرك أثناء الحروب، وأكد أن هذه التكنولوجيا لديها الكثير من الإمكانات.

اعلان عائم