محادثات إسرائيلية - بحرينية لإبرام معاهدة تجارة حرة

الثلاثاء 20 سبتمبر 2022 02:12 م / بتوقيت القدس +2GMT
محادثات إسرائيلية - بحرينية لإبرام معاهدة تجارة حرة



القدس المحتلة / سما /

أعلنت وزارة الاقتصاد الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، أن إسرائيل والبحرين بدأتا محادثات بشأن اتفاق تجارة حرة، وذلك في محادثات انطلقت في المنامة بين وزيرة الاقتصاد الإسرائيلية، أورنا بربيباي، ووزير الصناعة والتجارة البحريني، زايد بن راشد الزياني.

وقال مكتب وزيرة الاقتصاد الإسرائيلية، بربيفاي، إنها اجتمعت مع نظيرها البحريني في المنامة، أمس، اللإثنين، لتدشين مفاوضات إبرام الاتفاق. واعتبرت الوزيرة الإسرائيلية أن "هذه الاتفاقية هي خطوة أخرى في تعزيز ‘اتفاقيات إبراهام‘ ودفع الأهداف التي تمّ الاتفاق عليها في مؤتمر النقب".

وقالت بربيفاي "اتفاق تجارة حرة مع البحرين في إطار تعزيز التعاون الإقليمي الأوسع سيعزز العلاقات الاقتصادية بين الدول ويزيد حجم الاستثمارات ويزيل الحواجز التجارية ويوفر فرصا لرجال الأعمال والشركات في إسرائيل والبحرين".

وشددت على ن الاتفاقية "ستساعد على تعزيز العلاقة بين البحرين وإسرائيل بشكل كبير، وإزالة الحواجز، وتوسيع التعاون الاقتصادي والمساعدة في بناء جسور إضافيّة بين البلدين".

وأفادت وزارة الاقتصاد والصناعة الإسرائيلية بأن بربيفاي التقت بوزير المالية والاقتصاد البحريني، الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة، ناقشت معه "أهميّة العلاقات بين البلدين وسبل التعاون على ضوء التحديات الدولية التي تقف أمام دول المنطقة".

ووفقًا لبيانات مديريّة التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد والصناعة الإسرائيلية، فإنه منذ منذ توقيع اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل والبحرين، قبل نحو عامين، "زاد حجم التجارة بين إسرائيل والبحرين وبلغ في عام 2021 حوالي 7.5 مليون دولار". ووفقا للتقديرات الإسرائيلية فإن اتفاقية التجارة التي يجري العمل على صياغتها ستزيد حجم التجارة بين الدولتين.

ونقل البيان عن مدير مديريّة التجارة الخارجيّة ورئيس طاقم المفاوضات مع البحرين، أوهاد كوهين، قوله إن إسرائيل تعتزم "صياغة اتفاقية مهمة مع البحرين، والتي ستشمل، القضايا المتعلقة بتجارة السلع والتنظيم والمعايير والجمارك وتجارة الخدمات والمشتريات الحكومية والتجارة الإلكترونية وحماية حقوق الملكية الفكرية".

وأضاف أنه "بعد التوقيع على التصريح من المتوقع أن يعقد الطرفان جولات من المفاوضات بهدف اتمام العملية في أسرع وقت ممكن".

وأفادت الوزارة الإسرائيلية بأنه في العام 2021، بلغ حجم الصادرات الإسرائيلية إلى البحرين نحو 4 ملايين دولار معظمها في مجالات اللؤلؤ والألماس والمعادن النفيسة وكذلك الكيماويات ومنتجات الصناعات الكيماوية والآلات الكهربائية". في المقابل، بلغ حجم الواردات من البحرين إلى إسرائيل حوالي 3.5 مليون دولار، وتشمل بشكل أساسي المعادن الأساسية والوقود.