نائب رئيس الوزراء الأردني الأسبق: اتفاق وادي عربة مع "اسرائيل" لم يعد له وجود

السبت 21 مايو 2022 09:07 م / بتوقيت القدس +2GMT
نائب رئيس الوزراء الأردني الأسبق: اتفاق وادي عربة مع "اسرائيل" لم يعد له وجود



عمان/سما/

قال نائب رئيس الوزراء الأردني الأسبق، ممدوح العبادي، إن "اتفاق وادي عربة (معاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية)، لم يعد له وجود في ظلّ الانتهاكات الصهيونية للمسجد الأقصى والمقدسات وعدم التعامل باحترام مع الطرف الأردني".


وأشار في تصريح صحفي،  اليوم السبت، إلى أن تصريحات رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينت حول الوصاية على المقدسات، "ليست مستغربة، فهو لا يؤمن بالسلام أصلا، سيما وأنه من المتطرفين الصهاينة ولا يؤمن بوجود العرب ولا يعترف بالسلام".


وشدد العبادي على "أهمية أن لا يبقى الأردن الرسمي يعيش بالأوهام"، ورأى أن "عملية السلام انتهت منذ اغتيال اسحق رابين (على يد مستوطن يهودي عام 1995)"، وأن "قتل رابين كان قتلا للسلام، ورسالة واضحة من قبل اليهود".


وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في 8 أيار/مايو الجاري، خلال كلمة له بمستهل الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية إن "جميع القرارات المتعلقة بالمسجد الأقصى ومدينة القدس سيتم اتخاذها من قبل إسرائيل، صاحبة السيادة على المدينة بغض النظر عن أي اعتبارات خارجية".


فيما قال رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، خلال جلسة نيابية في نيسان/أبريل الماضي، إن "التَّصعيد الإسرائيلي ومحاولات التَّدنيس التي حصلت من مجاميع المتطرّفين في القدس والمسجد الأقصى، من شأنها أن تؤدِّي إلى مخاطر جمَّة تهدد الأمن والسِّلم والاستقرار الإقليمي، إن لم يجر وقفها".

اعلان عائم