تخوف إسرائيلي من وقوع أزمة دبلوماسية بسبب أحداث جنازة شيرين أبو عاقلة

الأحد 15 مايو 2022 04:39 م / بتوقيت القدس +2GMT
تخوف إسرائيلي من وقوع أزمة دبلوماسية بسبب أحداث جنازة شيرين أبو عاقلة



القدس المحتلة/سما/

أفادت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأحد، بوجود تخوف إسرائيلي كبير من عواقب الإدانات الدولية والعربية للعنف الذي جرى خلال جنازة الصحفية الشهيدة شيرين أبو عاقلة.


وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي، ظهر اليوم الأحد، أن هناك تخوف إسرائيلي واضح من وقوع أزمة دبلوماسية على خلفية العنف الإسرائيلي الذي وقع من قبل الشرطة، أول أمس الجمعة، خلال تشييع جنازة مراسلة قناة "الجزيرة"، شيرين أبو عاقلة، في مدينة القدس المحتلة.


وأوضحت الإذاعة أنه من الصعب تفسير أو شرح أسباب ضرب الشرطة الإسرائيلية لمشيعي جنازة أبو عاقلة أمام المجتمع الدولي.

وفي السياق نفسه، أكدت هيئة البث الإسرائيلية، أمس السبت، أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ومسؤولين من الاتحاد الأوروبي وغيرهم من المسؤولين حول العالم قد أدانوا هذا العنف الإسرائيلي، وهو ما يثير القلق داخل أروقة سدة الحكم في تل أبيب، بدعوى أنه سيكون هناك تداعيات لهذا السلوك الإسرائيلي.


وأظهر مقطع الفيديو، أول أمس الجمعة، أعمال عنف اندلعت خلال تشييع جنازة أبو عاقلة في القدس عندما هاجمت الشرطة الإسرائيلية الحشد وهو يحمل نعشها خارج المستشفى، وقالت الأمم المتحدة إنها ستحاول جمع مزيد من المعلومات حول الحادث.


وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الأربعاء الماضي، عن مقتل المراسلة والصحفية، شيرين أبو عاقلة، برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلي خلال اقتحامه مخيم جنين.

من جانبها، أدانت الرئاسة الفلسطينية جريمة قتل مراسلة قناة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة، برصاص الجيش الإسرائيلي، محمّلة الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة.


 

اعلان عائم