تفاصيل محاكمة أسرى جلبوع: تأجيل الجلسة واعتداء على الاسرى.. وطاقم الدفاع: رفضنا لائحة الاتهام

الإثنين 06 ديسمبر 2021 04:17 م / بتوقيت القدس +2GMT
تفاصيل محاكمة أسرى جلبوع: تأجيل الجلسة واعتداء على الاسرى.. وطاقم الدفاع: رفضنا لائحة الاتهام



رام الله / سما /

أجلت المحكمة الإسرائيلية جلسة محاكمة الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع في أيلول الماضي إلى 16.1.2022.

وخلال جلسة محاكمة الأسرى الستة، اعتدى عناصر من مصلحة السجون الإسرائيلية على الأسرى الستة، حيث قالت المحامية حنان خطيب إن عناصر مصلحة السجون الإسرائيلية اعتدوا على الأسرى وذلك خلال قيام الأسير محمود العارضة بتصريح للصحافة، إذ دفع العناصر محمود وباقي الأسرى وأخذوهم خارج القاعة واعتدوا عليهم.

وتابعت خطيب أن جلسة اليوم كانت لقراءة لائحة الاتهام للأسرى الستة والتي أجاب عنها المحامون، برفض جميع الاتهامات الموجهة ضد أسرى نفق الحرية، مشيرة إلى أن المحامين قدموا ادعاءات واستكمالات كتابية سترد النيابة الإسرائيلية عليها في 16.1.2022.

ولفتت إلى أن الأسرى الستة قدموا لجلسة المحكمة مقيدين بقيود مضاعفة في الأرجل، وسلسلة تربط بين الأيدي والأرجل، مؤكدة على أنه لا يمكن أن يأتي أسير مقيّد بهذا الشكل للمحكمة.

وتابعت الخطيب، أن المحامين سيقومون برفع شكوى ضد السجانين الذين اعتدوا على الأسرى، مشيرة إلى أن الأسير محمود العارضة استطاع الحديث أمام المحكمة الإسرائيلية عن الاعتداء.

وفي السياق قال المحامي خالد محاجنة إن طاقم الدفاع عن أسرى نفق الحرية طالبوا بإلغاء لائحة الاتهام لأنه بحسب المواثيق الدولية فهؤلاء الأسرى هم أسرى حرب يجب أن يُطلق سراحهم.

وتابع، أن السلطات الإسرائيلية بعد كل ذلك قدمت لوائح اتهام بحق الأسرى إضافة للعقوبات المفروضة عليهم في العزل داخل السجون الإسرائيلية.

وأوضح محاجنة أنه لا يجوز معاقبة الأسرى مرتين؛ مرة في المحكمة التأديبية والعزل، ومرة أخرى بتقديم لوائح اتهام ضدهم ومحاكمتهم.

وخلال جلسة المحكمة، ظهر أسرى نفق الحرية، حيث وجه الأسير محمود العارضة رسالة إلى والدته، فيما ردد الأسير أيهم كممجي أبيات شعر كتبها في الزنزانة الإسرائيلية.   الجرمق

اعلان عائم