لأول مرة .. المقاومة بغزة تنفذ مناورة عسكرية مشتركة

الثلاثاء 29 ديسمبر 2020 07:53 ص / بتوقيت القدس +2GMT
لأول مرة .. المقاومة بغزة تنفذ مناورة عسكرية مشتركة



غزة / سما /

تنفذ المقاومة صباح اليوم الثلاثاء، مناورة عسكرية كبيرة بمشاركة أكثر من 13 جناحًا عسكريًا ناشطًا في قطاع غزة، في أول مناورة مشتركة بينهم.

وتعمل تلك الفصائل ضمن ما يعرف بمنظومة "غرفة العمليات المشتركة" والتي ظهرت خلال السنوات القليلة الماضية، وعلى رأس تلك الأجنحة كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، وأجنحة أخرى بعضها تتبع لكتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح.

وأولت وسائل إعلام عبرية اهتمامًا في نشر الأخبار حول المناورة، التي اعتبرتها أنها تحمل رسائل ضد إسرائيل في ذكرى الحرب الأولى على غزة نهاية عام 2008 - بداية عام 2009.

وستبدأ المناورة التي تحمل اسم "الركن الشديد"، الساعة العاشرة صباحًا، وستستمر 24 ساعة، وفق إعلان الغرفة المشتركة.

وقال الإعلان إن هذه المناورة تأتي تجسيدًا لجهود الأجنحة العسكرية في رفع جهوزيتها القتالية بشكل دائم ومستمر، ونتاجًا لحجم الاستعدادات القتالية التي تقوم بها.

وتقرر إغلاق البحر أمام الصيادين والمصطافين بشكل كامل، إلى جانب إغلاق شارع الرشيد أمام حركة المواطنين والمركبات على امتداد الشريط الساحلي لقطاع غزة، باستثناء المنطقة الواقعة ما بين دوار السودانية شمالاً حتى الشيخ عجلين جنوبًا/ نقطة الساحل، والتي ستكون مفتوحة أمام المركبات فقط.

كما تقرر إخلاء عدد من المقرات الأمنية والشرطية.

وسيستمر سريان كافة الإجراءات المُتخذة لمدة 24 ساعة من بدء تنفيذها، وفق إعلان لوزارة الداخلية بغزة.

وأشارت الوزارة إلى أنه سيتخلل المناورة عملية انتشار واسعة لعناصر المقاومة والأجهزة الأمنية والشرطية، وحركة نشطة لمركبات الإسعاف والدفاع المدني والأمن والشرطة في جميع المحافظات، وستُسمع أصوات إطلاق نار وتفجيرات.

ودعت المواطنين إلى الالتزام بالتوجيهات الصادرة عن الجهات المختصة بهذا الصدد، والتعاون مع الأجهزة الشرطية والأمنية ميدانيًا.

اعلان عائم