مركز حماية لحقوق الإنسان يُدين اعتقال المواطن بنات ويُطالب بالإفراج الفوري عنه

الإثنين 23 نوفمبر 2020 04:40 م / بتوقيت القدس +2GMT
مركز حماية لحقوق الإنسان يُدين اعتقال المواطن بنات ويُطالب بالإفراج الفوري عنه



الخليل /سما/

أدان مركز (حماية) لحقوق الإنسان، اعتقال الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية، للمواطن الفلسطيني، نزار بنات، من منزله في بلدة دورا في الخليل جنوبي الضفة الغربية.

وقام جهاز الأمن الوقائي بالضفة الغربية، باعتقال المواطن بنات، يوم الخميس 19 تشرين الثاني/ نوفمبر 2020م بعد ساعات من نشره فيديو على صفحته عبر (فيسبوك) انتقد فيه عودة العلاقات بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، وقد مددت النيابة العامة في الخليل توقيفه 48 ساعة، بدعوى استكمال التحقيقات على خلفية اتهامه بذم السلطات العامة.

وأكد على أن استمرار الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية، بتطبيق سياسة الاعتقال والتعذيب وإلحاق الأذى بالمواطنين الفلسطينيين على خلفية انتمائهم وآرائهم السياسية، يشكل خطراً حقيقياً على حالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، وهو مخالفة واضحة للقانون الدولي لحقوق الإنسان، لاسيما الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، تحديداً المواد (9، 19) التي منحت الأفراد الحق في حرية اعتناق الآراء دون مضايقة، وحظرت التعسف في الاعتقال أو التوقيف إلا لأسباب نص عليها القانون، ووفق الإجراءات المنصوص عليها فيه.

اعلان عائم