نابلس: وقفة ضد قرار الضم ودعما لقرارات القيادة

السبت 30 مايو 2020 08:42 م / بتوقيت القدس +2GMT


نابلس / سما /

 أكد مشاركون على دعمهم لقرارات القيادة الفلسطينية الأخيرة، الرامية لوقف كافة الاتفاقيات مع إسرائيل، ورفض سياسة الضم الاسرائيلية.

جاء ذلك خلال وقفة تضامنية، دعت لها حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح إقليم نابلس، اليوم السبت، على دوار الشهداء وسط مدينة نابلس، ضد القرار الأميريكي - الاسرئيلي القاضي بضم اجزاء من الضفة الغربية، ودعما لقرار الرئيس محمود عباس بوقف التنسيق الأمني، وضد القرارات الإسرائيلية المجحفة بحق الأسرى.

وأكد المشاركون على الوقوف خلف القيادة الفلسطينية والمعركة التي تخوضها على جميع المحافل لمواجهة قرار ضم اجزاء من الضفة من قبل حكومة الاحتلال، والتاكيد على أن القدس العربية الاسلامية عاصمة دولة فلسطين.

ودعا المشاركون الى ضرورة انهاء الانقسام وترتيب البيت الفلسطيني الداخلي في إطار مواجهة سياسة حكومة الاحتلال، وشددوا على أن منظمة التحرير هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وعلى العمل على تحرير الأسرى من سجون الاحتلال، ودعم صمود المقدسيين وتعزيز وجودهم في مدينتهم.