"الأونروا" تصدر توضيحاً بشأن توزيع المساعدات الغذائية في قطاع غزة

السبت 30 مايو 2020 08:21 م / بتوقيت القدس +2GMT
"الأونروا" تصدر توضيحاً بشأن توزيع المساعدات الغذائية في قطاع غزة


غزة / سما /

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، إنها بدأت يوم الأحد الماضي 17 مايو 2020، بعملية توزيع المساعدات الغذائية للدورة الثانية من عام 2020 في قطاع غزة .

ودعت الأونروا في بيان  صحفي، المنتفعين إلى ضرورة زيارة موقع المساعدات الغذائية (اضغط هنا) للتأكد من صحة البيانات المتعلقة بهم وتحديثها، وذلك لتسهيل وصول المساعدة الغذائية الخاصة بهم على منازلهم.

وفيما يلي نص البيان كاملاً:

تحديث بخصوص توزيع المساعدات الغذائية للدورة الثانية من العام 2020

بدأت الأونروا يوم الأحد الماضي 17 مايو 2020 عملية توزيع المساعدات الغذائية للدورة الثانية من عام 2020 في قطاع غزة. اتبعت الأونروا الآلية الجديدة لتوزيع المساعدات الغذائية والتي تعتمد على توصيل المساعدة الغذائية إلى منازل اللاجئين وذلك حفاظاً على صحة وسلامة المنتفعين، وهو ما يمثل الأولوية القصوى للأونروا، والتقليل من فرص الإزدحام في مراكز التوزيع.

وحتى تاريخه، بلغ العدد الإجمالي للعائلات المستفيدة من المساعدة الغذائية 39,100 عائلة. ولضمان سير عملية التوزيع بسلاسة يقوم موظفوا الأونروا بالتواصل مع المنتفعين من أجل الحصول على تغذية راجعة حول آلية التوزيع وسبل تحسينها.

ونود أن نذكر منتفعينا الكرام بضرورة زيارة موقع المساعدات الغذائية RSSP.UNRWA.PS للتأكد من صحة البيانات المتعلقة بهم وتحديثها وذلك لتسهيل وصول المساعدة الغذائية الخاصة بهم على منازلهم.

وتهيب الأونروا بمنتفعيها الكرام ومجتمع اللاجيئين بضرورة الإلتزام بالإجراءات الوقائية ومراعاة التدابير الصحية التي أعلنت عنها الأونروا واتبعتها خلال دورة التوزيع السابقة وذلك لتجنب أي خطر لانتقال فيروس كوفيد -19 عند تلقي الطرد الغذائي في منازلهم. كما ننوه أنه لا يجب على العائلات مغادرة منازلهم لاستلام الطرود الغذائية تحت أي ظرف.

ومرة اخرى تهيب الأونروا بالمستفيدين من المساعدات الغذائية البقاء في المنازل ليتمكنوا من استلام الطرد الغذائي في اليوم المحدد لتوصيلها إلى المنزل.

وسيتم توفير المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني RSSP.UNRWA.PS حول مواعيد تلقي الطرود الغذائية.

إن التجمهر حول الوسيط سيؤثر حتما على الفاعلية في التوزيع و تأمل الأونروا ان تسير عملية التوزيع بشكل منظم و سلس. اما في حالة التجمهر و التجمع و الذي قد يؤثر على الصحة العامة و يمنع تنفيذ الخطوات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا - أو تعرض الأشخاص الذين يقدمون المساعدة للمضايقة أو التدخل بأي شكل من الأشكال فقد تضطر الاونروا الى تعليق او تاجيل التوزيع حتى توفر الوضع المناسب في المنطقة التي يتم فيها التجمهر. لذلك من المهم أن تبقى في منزلك لتلقي الطرد الغذائي.