الخارجية الامريكية تؤكد زيارة بومبيو لإسرائيل الاربعاء المقبل...

الجمعة 08 مايو 2020 08:21 م / بتوقيت القدس +2GMT
الخارجية الامريكية تؤكد زيارة بومبيو لإسرائيل الاربعاء المقبل...


واشنطن /سما/

أصدرت وزارة الخارجية الأميركي ظهر الجمعة ، أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو سيقوم بزيارة إسرائيل يوم الأربعاء المقبل، 13 أيار 2020 .

ويقول البيان الصادر عن الخارجية الامريكية "سوف يسافر وزير الخارجية مايكل بومبيو إلى إسرائيل يوم 13 أيار، حيث سيلتقي برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ورئيس الكنيست بيني غانتس في القدس لمناقشة الجهود الأميركية والإسرائيلية لمكافحة جائحة كوفيد 19 ، وكذلك الأمن الإقليمي، والقضايا المتعلقة بتأثير إيران الخبيث". وفق صحيفة القدس المحلية

ويضيف البيان "لم يكن التزام الولايات المتحدة تجاه إسرائيل أقوى مما هو عليه الآن في ظل قيادة الرئيس ترامب، وأن الولايات المتحدة وإسرائيل ستواجهان تهديدات الأمن ورخاء شعوبنا معا. في الأوقات الصعبة ، نقف بجانب أصدقائنا ، وأصدقائنا بجانبنا".

يذكر أن بومبيو نفى الأربعاء ، 6 أيار في مؤتمره الصحفي أن لديه خطط في الوقت الراهن لزيارة إسرائل.

وكان قد كشف موقع آكسيوس الإخباري الأربعاء (6/5/2020) أن بومبيو سيقوم بزيارة خاطفة الأسبوع المقبل لإسرائيل لمدة 24 ساعة ، رغم وباء كورونا المستجد، للبت في موضوع ضم إسرائيل لأراض في الضفة الغربية المحتلة بما في ذلك أراضي الأغوار,

وستكون هذه أول زيارة لمسؤول أميركي رفيع المستوى إلى إسرائيل منذ أن تم فرض قيود على السفر بسبب انتشار وباء كورونا المستجد، كما أنها ستكون أول رحلة بومبيو الأولى إلى الخارج منذ أن أصبحت الأزمة جائحة عالميًا.

من غير الواضح لماذا يخطط بومبيو للسفر شخصيًا ، أو كيف يمكن أن تتأثر الزيارة بقيود التباعد الاجتماعي الإسرائيلية ولوائح الطوارئ التي تتطلب أن يدخل أي شخص قادم من الخارج أسبوعين من الحجز.

يشار إلى وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اعتبر الشهر الماضي أن تنفيذ إجراءات ضم الضفة الغربية إلى إسرائيل قرار يعود اتخاذه إسرائيل ، في دعم عملي لهذه الخطة.

وقال بومبيو، ردا على سؤال وجهته له القدس (الأربعاء، 22/4/2020) في مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية الأميركية الأربعاء بشأن عزم حكومة الوحدة الوطنية الإسرائيلية الجديدة البدء بضم أجزاء من الضفة الغربية مع بداية شهر تموز المقبل "مسألة ضم الضفة الغربية، فهذه القرارات سيتخذها في نهائية المطاف الإسرائيليون".

وأضاف "هذا القرار يعود إلى إسرائيل. وسنعمل معها بشكل وثيق لإبلاغها بموقفنا في أجواء خاصة".

يذكر أن السفير الأميركي لدى إسرائيل، ديفيد فريدمان كرر الجمعة استعداد واشنطن بضم إسرائيل لأراضي الضفة الغربية المحتلة .