طرد لابيد من تظاهرة إسرائيلية تطالب بتعويض العمال

الأحد 19 أبريل 2020 03:23 م / بتوقيت القدس +2GMT
طرد لابيد من تظاهرة إسرائيلية تطالب بتعويض العمال


القدس المحتلة / سما /

 طرد عمال يعملون لحسابهم الخاص في إسرائيل، اليوم الأحد، زعيم حزب "هناك مستقبل" يائير لابيد، من تظاهرة نظمت أمام الكنيست للمطالبة بدفع تعويضات لهم في ظل انتشار فيروس كورونا.

وبحسب موقع يديعوت أحرونوت، فإن عشرات الآلاف يتظاهرون أمام الكنيست ومناطق في القدس وتل أبيب وحيفا ومناطق أخرى، مطالبين بصرف تعويضات لهم عقب قرار الحكومة الإسرائيلية فتح بعض الأعمال التجارية.

ووصل لابيد للمشاركة في التظاهرة أمام الكنيست للتضامن معهم ولكي يوضح لهم الخطوات التي يجب أن تتخذ لمساعدتهم في الأزمة، والتعامل مع قضية البطالة والعمل على توفير تعويض فوري لهم، إلا أن عددًا كبير من المتظاهرين هاجموه وعملوا على طرده، متهمين إياه بالفشل حين كان وزيرًا للمالية، ما دفعه للعودة لمبنى الكنيست.

وكان لابيد كتب على حسابه في فيسبوك هذا الصباح، بأن هناك أكثر من مليون عاطل عن العمل، واتهم الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو بأنها تقود فوضى ستؤدي إلى تدمير الاقتصاد.