ماكرون حول أزمة كورونا: قادم الأيام لن يشبه ماضيها

الثلاثاء 31 مارس 2020 05:05 م / بتوقيت القدس +2GMT
ماكرون حول أزمة كورونا: قادم الأيام لن يشبه ماضيها


باريس / وكالات /

في خضم أزمة فيروس كورونا التي تعصف ببلاده والعالم، حذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من أن قادم الأيام لن يشبه ماضيها، مشددا على ضرورة "بناء سيادة وطنية وأوروبية".

وقال ماكرون في تصريحات حول أزمة الكمامات أثناء زيارته إلى أحد المصانع غربي البلاد اليوم الثلاثاء، إن العالم قد تغير، ويوجد ضغط كبير وغير مسبوق في الأسواق العالمية للكمامات لمجابهة الوباء العالمي.

وأضاف أن هناك مخزونات لكن لمواجهة الأزمة تم اتخاذ عدة قرارات بما فيها الاستيراد بشكل سريع لأكثر من مليار كمامة، مشيرا مع ذلك إلى ضرورة "زيادة الإنتاج محليا لتقليص تبعيتنا".

وانتقد ماكرون "كل من يسعون لرفع قضايا في وقت لم نكسب فيه الحرب (على كورونا) بعد"، ووصف هؤلاء بأنهم أناس غير مسؤولين. واعتبر أن زمن المسؤولية آت و"أننا نتعلم جميعا بكل تواضع ألا نحمل اليوم وزر الأمس"، معربا عن إيمانه بأن الوحدة ضرورية اليوم لكسب الحرب ضد كورونا.

وفي وقت سابق حذر ماكرون من الخطر الذي يمثله فيروس كورونا على أوروبا والمشروع الأوروبي، ودعا قادتها إلى التضامن والتوحد في مواجهته.