كورونا في اسرائيل: 8 وفيات و2666 إصابة

الخميس 26 مارس 2020 03:26 م / بتوقيت القدس +2GMT
كورونا في اسرائيل: 8 وفيات و2666 إصابة


القدس المحتلة / سما /

أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، بعد ظهر اليوم، الخميس، عن تسجيل ثلاث حالات وفاة و171 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، لتصل الحصيلة إلى ثماني وفيات و2666 إصابة، بالإضافة إلى تسجيل حالة وفاة و64 إصابة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة المحاصر؛ مع استمرار تفشي الفيروس في البلاد.

وأوضحت الوزارة في بيانها أن "حالة 2483 من مجمل الإصابات طفيفة، و68 متوسطة و39 خطيرة، بينما تماثل 68 مصابا للشفاء"، كما لفتت إلى أن 432 مصابا يتلقون العلاج في المستشفيات فيما يخضع 1261 مصابا للعلاج المنزلي وتم توزيع 325 مصابا على الفنادق التي أُعدت لاستقبال مصابي كورونا.

وتوفيت بعد ظهر اليوم، مسنة تبلغ من العمل 91 عاما كانت تخضع للعلاج في قسم العناية المركزة في مستشفى فولفسون في حولون، حيث طرأ تدهور على حالتها الصحية وفارقت الحياة.

ويستدل مع بيانات وزارة الصحة حول حالات الوفاة الست الأولى في البلاد من جراء الإصابة بـ"كوفيد 19"، أن معدل أعمار الوفيات وصل إلى 77 عاما.

وفي هذا السياق، أوضح مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية، موشيه بار سيمان طوف، أن عدد المصابين بفيروس كورونا في إسرائيل، يتضاعف كل 3 أيام.

ورجّح في لقاء مع اللجنة البرلمانية التي تم تشكيلها لمتابعة الإستراتيجية الحكومية في مواجهة كورونا، ارتفاع عدد الحالات الحرجة نتيجة الفيروس إلى 200 حالة في غضون أسبوع.

وشدد بار سيمان طوف على دعمه فرض الإغلاق الشامل من أجل احتواء الفيروس، وقال "لا أحب كلمة إغلاق، ولكننا نقترب من الإغلاق الشامل".

وتابع "المستشفيات العامة في إسرائيل ستكون مستشفيات كورونا، سيكون ثلث المرضى من فئة مرضى الجهاز التنفسي، ستخصص المستشفيات للمرضى في غاية الخطورة".

وأضاف "طريقة التعامل مع المرض هي عزل الأشخاص الذين هم إما مرضى أو المعرضين لخطر الإصابة بالمرض، بغض النظر عن حجم الموارد التي لدينا". لافتًا إلى أن فيروس كورونا وصل إلى إسرائيل في 20 كانون الثاني/ يناير الماضي.

ومن جهة ثانية، أشار المسؤول الإسرائيلي إلى ضرورة التنسيق مع السلطة الفلسطينية، لمواجهة الفيروس. وقال في هذا السياق "على جدول أعمالي، وما يشغلني أيضا الفلسطينيين، فنحن وهم مترابطون من الناحية الوبائية، نحن نحاول معالجة هذا الوباء سوية".

وأشار مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية إلى أن فترة أعياد الفصح اليهودي وشهر رمضان المبارك (الشهر القادم)، ستكون بمثابة "تحدي" بسبب الاختلاط بين السكان.

وكانت وزارة الصحة الإسرائيلية قد أعلنت الخميس، ارتفاع مصابي فيروس كورونا إلى 2495 بينهم 41 إصاباتهم خطيرة، في حين أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين بلغ 84، تماثلت 17 منها للشفاء، وسجلت حالة وفاة واحدة.