الجيش الاسرائيلي يجري تدريباً في "تل نوف" تحاكي سيناريوهات قتالية كاملة

الخميس 20 فبراير 2020 11:08 م / بتوقيت القدس +2GMT
الجيش الاسرائيلي يجري تدريباً في "تل نوف" تحاكي سيناريوهات قتالية كاملة


القدس المحتلة/سما/

أعلن موقع الجيش الإسرائيلي عن إجراء الجيش الأسبوع الماضي تدريباً في قاعدة "تل نوف" الجوية هدفه إعداد أفراد القاعدة للحرب، وأقلعت خلال التدريب طائرات حربية و"هليوكبتر هجومية وطائرات بدون طيار للجو بشكل كبير بعد تشغيل صفارات إنذار سمعت في جميع أنحاء القاعدة.
 
 نائب قائد سرب في القاعدة الرائد "أ" قال إن من بين السيناريوهات التي تم محاكاتها خلال التدريب هو سقوط عدد من الصواريخ على القاعدة، حيث يتوجب على من يخدم في القاعدة معرفة مواجهة الوضع، موضحاً أن هدف التدريب هو إظهار كيفية مواجهة قاعدة "تل نوف" لسيناريوهات قتالية كاملة في الجو وعلى الأرض، وأضاف الرائد أن مهمة أفراد القاعدة هو السماح بالمهام الجوية بأن تتم بالشكل الجيد.

وأشار الضابط الإسرائيلي "أ" إلى أن سيناريوهات التدريب تمثلت في سقوط عدد من الصواريخ، ووجود نقص في الطعام، والمياه والوقود، والتعامل مع وقوع جرحى وقتلى.

 يشار إلى أن كل سرب طيران في القاعدة أمامه مبنى فرعي، ينتقل إليه السرب، إذا أصيب المبنى الرئيسي، وفي التدريب تم فحص قدرات الانتقال للمبنى الثاني وأداء المهام للقاعدة عندما تسقط الصواريخ في المحيط.

وأوضح الرائد أن الأفراد تدربوا على التعامل مع وقوع حطام على مسارات الإقلاع بعد اعتراض منظومة "القبة الحديدية" للصواريخ، ولذلك تم توزيع كميات كبيرة من حطام الاعتراض على مسارات الإقلاع وبشكل مشابه لما جرى في قواعد معينة في التصعيد الأخير في غزة، حيث تطلب من الطواقم القيام بالخطوات وبسرعة من أجل السماح بالإقلاع في المسارات.

 الجدير بالذكر أن هناك نظم طائرات عديدة في قاعدة "تل نوف"، منها سرب (F15)، وسرب طائرات "هليوكبتر" "يسعور" (CH-53)، وسرب طائرات "إيتان" بدون طيار "هيرون TP".