فتح: جهود تبذل لوصول وفد المنظمة إلى غزة.. والايام القادمة تجمل بشريات طيبة بموضوع المصالحة

الثلاثاء 04 فبراير 2020 04:48 م / بتوقيت القدس +2GMT
فتح: جهود تبذل لوصول وفد المنظمة إلى غزة.. والايام القادمة تجمل بشريات طيبة بموضوع المصالحة


غزة / سما /

أكد نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" فايز أبو عيطة اليوم الثلاثاء، أن الجهود لا زالت تبذل من أجل وصول وفد منظمة التحرير إلى قطاع غزة.

وقال أبو عيطة في تصريحات صحفية:” إن الجهود لا زالت تبذل من أجل اتمام هذا اللقاء في أقرب وقت ممكن، ولكن بعض المعيقات البسيطة والتي نستطيع تجاوزها في ظل هذه الظروف الصعبة والقاسية التي تواجه القضية الفلسطينية”.

وأضاف “المسؤولية الفلسطينية العالية تحتم علينا من أجل اللقاء الفلسطيني الشامل الذي يجب أن يتم الاتفاق فيه على برنامج إجماع وطني لمواجهة صفقة القرن”.

وأوضح أبو عيطة أن الاتصالات جارية والجهود تبذل ونأمل أن تتكلل هذه الجهود بالنجاح من أجل التحضير والترتيب لهذه الجولة بالطريقة المناسبة”.

وتابع: أنا على ثقة بأن الايام القادمة، ستجمل بشريات طيبة فيما يتعلق بانهاء الانقسام والمصالحة.

اردف قائلا: "لن نصل للمربع السابق، نتقدم باتجاه المصالحة، لا خير فينا ان لم نتوحد في مثل هذه الظروف، وشعبنا لن يرحم القيادة السياسية لكل الفصائل ان لم تكن على مستوى التضحيات ولم تقف عند مسؤوليتها".

وكان عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، قال “إن إرجاء زيارة وفد الفصائل إلى قطاع غزة جاء بسبب عدم جاهزية حماس”.

بدورها، قالت "حماس" إن الإعلان عن تأجيل زيارة وفد منظمة التحرير إلى قطاع غزة في ظل الترحيب والموافقة الواضحة من الحركة خطوة مستهجنة ورسالة سلبية للشعب الفلسطيني، وتحديدا في هذا الوضع الخطير الذي تمر به القضية الفلسطينية.