عدنان: يوجه التحية للأسيرين المحررين الجدع والعيد مثمنًا صمود الاسرى امام السجان

الثلاثاء 04 فبراير 2020 03:42 م / بتوقيت القدس +2GMT
عدنان: يوجه التحية للأسيرين المحررين الجدع والعيد مثمنًا صمود الاسرى امام السجان


جنين / سما /

وجهة القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، الشيخ خضر عدنان، اليوم الثلاثاء، التحية إلى الأسيرين المحررين أشرف زيدان الجدع ومصطفى العيد، عقب افراج عنهما من سجون الاحتلال "الاسرائيلي"، أمس.

هذا واستقبلت جماهير الفلسطينية وكوادر وأنصار حركة الجهاد الإسلامي، وأسرى محررين، الأسيرين المحررين في بلدة برقين القريبة من مدينة جنين شمال الضفة المحتلة.

وتمنى عدنان، بأن يتم الإفراج العاجل عن جميع الاسرى من سجون الاحتلال، مستدركًا بطولات بلدة برقين في تخريج أجيال من المجاهدين والاستشهاديين المدافعين عن فلسطين.

وقال عدنان، :"إنّ قبل أكثر من مئة عام اصدر الصهاينة وعد بلفور من اوروبا، واليوم يتممون عهودهم الاستعمارية عبر تمرير صفقة القرن الامريكية، وهو دليل على تواطأ الدول الغربية مع الاحتلال في احتلال فلسطين.

وادان عدنان، خيانة بعض الأنظمة العربية الرسمية في الهرولة في فتح علاقات مع الاحتلال.

 وثمن عدنان، موقف الدكتور محمد الهندي بأن استمرار التنسيق الأمني للأسف يضرب الموقف الفلسطيني الموحد بعمقه من صفقة القرن وكان الأولى عدم استقبال ممثلة (C.I.A) في رام الله، فلتكن مقاطعة الاحتلال ومن خلفه أمريكا شاملة لا تستثني أي جانب من الجوانب وفي مقدمتها التنسيق الأمني.