الجيش يطور نظاماً جديداً لرمي القنابل بيد واحده.. تعرف عليه

الثلاثاء 14 يناير 2020 03:18 م / بتوقيت القدس +2GMT
الجيش يطور نظاماً جديداً لرمي القنابل بيد واحده.. تعرف عليه


القدس المحتلة / سما /

طورت الشركة الإسرائيلية (ACS) جرابًا فريدًا للقنابل اليدوية يوفر الأمان وسهولة الاستخدام، ويعمل على تقليص الوقت اللازم لسحب وإلقاء القنبلة اليدوية.
 
ويحمل الجراب اسم (Trigger Pouch)، وهو جراب مبتكر يسمح باستعمال القنابل اليدوية بسرعة وبيد واحدة، كما أنه يوفر سبع آليات للأمان، ما يجعله واحدًا من أكثر الجرابات أمنًا في السوق.
 
ووفقاً لموقع "IHLS" العسكري الإسرائيلي، استمر تطوير الجراب على مدار ثلاث سنوات، وذلك بالتعاون مع وحدة العمليات الخاصة "يمام"، و يمتلك جميع أفراد الوحدة اليوم هذا الجراب.
 
ومن مزايا الجراب أنه يتوافق مع العديد من أنواع القنابل المختلفة، سواءً قنابل الضوء، أو الدخان، أو الغاز المسيل للدموع، أو القنابل المتفجرة، ويتطلب جراب القنابل العادي أن يخفض الجندي رأسه للوصول إلى القنبلة في جرابه، وأن يستعمل كلتا يديه لاستخراجها وإلقائها.
 
أما جراب (Trigger Pouch) فهو يقلص الوقت اللازم لإلقاء القنبلة من 7 ثوانٍ إلى أقل من ثانيتين، كما أنه يتيح للجندي استعمال يد واحدة فقط مع بقاء البندقية في إحدى يديه، ويسمح له بإبقاء نظره على الهدف.
 
تجدر الإشارة إلى أن الجراب متوفر لذوي اليد اليمني وكذلك لذوي اليد اليسرى، كما أنه مصنوع من ذات المواد المستعملة في صناعة بندقية (تافور) الإسرائيلية،.
 
وتطور شركة (ACS) جرابات لمخازن الذخيرة وعبوات رذاذ الفلفل، وهي تزعم أن منتجاتها تُباع في أسواق عالمية، إذ تشمل أسواق الشركة كلاً من إسرائيل، والولايات المتحدة، وفرنسا، وألمانيا، واليابان، ودولاً أخرى.