بابا الفاتيكان: جسد المرأة "يجب أن يتحرر من النزعة الاستهلاكية"

الأربعاء 01 يناير 2020 03:46 م / بتوقيت القدس +2GMT
بابا الفاتيكان: جسد المرأة "يجب أن يتحرر من النزعة الاستهلاكية"


روما/وكالات/

ندد بابا الفاتيكان، فرنسيس، في أول رسالة له في العام الجديد، اليوم الأربعاء، بالإساءة للنساء في المجتمع الحديث ودعا لوضع حد لاستغلال أجسادهن.

ودافع بابا الفاتيكان أيضا في كلمته التي ألقاها في كاتدرائية القديس بطرس الممتلئة بالمصلين، عن حق النساء في الهجرة سعيًا لحياة أفضل لأطفالهن، وأدان الذين يفكرون فقط في النمو الاقتصادي بدلا من رفاه الآخرين. وقال "كل العنف ضد النساء انتهاك لحرمات الرب". وتساءل البابا كم مرة تجري التضحية بجسد المرأة في إطار الدعاية وتحقيق الربح والمواد الإباحية، مضيفًا أن جسد المرأة "يجب أن يتحرر من النزعة الاستهلاكية ويجب أن يُحترم".

واستغل البابا العظة أيضا للتحدث عن الهجرة، قائلا إن النساء اللاتي ينتقلن إلى الخارج لإعالة أطفالهن ينبغي تكريمهن وليس احتقارهن. وقال إنه "اليوم، حتى الأمومة تمتهن، لأن النمو الوحيد الذي يثير اهتمامنا هو النمو الاقتصادي".

وأضاف: "هناك أمهات يخاطرن بقطع رحلات محفوفة بالمخاطر، في محاولة يائسة لمنح فلذة أكبادهن مستقبلا أفضل، ويُعتبرن عمالة لا حاجة لها من أشخاص ببطون ممتلئة وقلوب خالية من الحب".

وفي عظته انتقد البابا "التضحية بأجساد النساء على مذبح الدعاية للإعلانات، والربح، والمواد الإباحية"، وأعرب عن أسفه لأنه "بينما تكون المرأة مصدر الحياة في عظاته"، إلا أنهن يتعرضن باستمرار للإهانة والضرب والاغتصاب والإكراه على ممارسة الدعارة والإجبار على الإجهاض.

وأشاد البابا بالمرأة ووصفها بـ "مانحة السلام"، وحث على أن تصبح "مرتبطة بالكامل" بعملية صنع القرار من أجل جعل العالم أكثر وحدة. أضاف أن "امتهان النساء هو امتهان للبشرية جمعاء".

ولم يتطرق البابا للعنف الذي يمارس ضد المرأة في الكنيسة الكاثوليكية. فوفقا لتعليم الفاتيكان، لا يمكن للمرأة أن تصبح كاهنة. وتتعرض كنائس كاثوليكية لفضائح بسبب الأبرشيات التي تسمح لفتيات بأن يكن خادمات مذبح.

واضطر البابا فرنسيس الذي بدا عليه الاستياء لتخليص يده بصعوبة من قبضة امرأة جذبته بشدة، وذلك أثناء مروره على حشد اصطف لتحيته في ساحة القديس بطرس، مساء أمس الثلاثاء.

وبعد أن صافح البابا طفلا أثناء سيره في الساحة الواقعة بمدينة الفاتيكان، هم بالابتعاد عن الحشد لكن امرأة قريبة أمسكت بيده وجذبته إليها بقوة على نحو مفاجئ.