مع انتهاء العام.. عدد قتلى جرائم العنف داخل أراضي 48 بلغ 94

الأربعاء 01 يناير 2020 09:35 ص / بتوقيت القدس +2GMT
مع انتهاء العام.. عدد قتلى جرائم العنف داخل أراضي 48 بلغ 94


القدس المحتلة / سما /

 أظهرت المعطيات أن عدد جرائم القتل داخل أراضي 48، بلغ 94 قتيلًا وقتيلة خلال عام 2019، إضافة إلى المئات من المصابين بجراح منها خطيرة.

وقد كشفت الشرطة الإسرائيلية عن نحو ثلث هذه الجرائم، بين 30-35 جريمة، فيما لا تزال باقي الجرائم بلا أجوبة.

ومن المعطيات، تبين أن أشهر الصيف شهدت عدد جرائم أكبر من أشهر الشتاء، والشهر الذي شهد جرائم أكبر من غيره كان شهر أيلول- سبتمبر.

النائب عن القائمة المشتركة، د. يوسف جبارين، قال ل "القدس": إن العام المنصرم كان عامًا أسودًا من ناحية ضحايا العنف والجريمة في مجتمعنا، وقد بادرنا إلى العديد من النشاطات الاحتجاجية من خلال لجنة المتابعة ضد تواطؤ الشرطة الاسرائيلية وأجهزة تنفيذ القانون وضد انتشار السلاح الذي يستعمل في الاحتراب الداخلي في بلداتنا. وقد شارك عشرات الآلاف من المواطنين من القرى والبلدات العربية بهذه الاحتجاجات طوال عدة اسابيع.

وأضاف جبارين: "نحن نتهم الشرطة أنها معنية باستمرار هذه الجريمة في مجتمعنا لأن الجريمة تشغلنا وتمنعنا من التفرغ لقضايا التمييز والعنصرية التي تمارسها مؤسسات الدولة، ونحن نطالب أيضًا بتخصيص الميزانيات لجهاز التربية ولسلطاتنا المحلية من أجل متابعة قضايا الشباب في ضائقة وقضايا الفقر ومن أجل اقامة المنشآت المجتمعية والرياضية التي تفتقر اليها بلداتنا".