لهذا السبب .. قرار بإخلاء جامعة بيرزيت حتى إشعار آخر

الأربعاء 11 ديسمبر 2019 01:48 م / بتوقيت القدس +2GMT
لهذا السبب .. قرار بإخلاء جامعة بيرزيت حتى إشعار آخر


رام الله / سما /

قررت جامعة بيرزيت اليوم الأربعاء، إخلاء الحرم الجامعي من الطلبة حتى إشعار آخر.

وقالت الجامعة في بيان لها إنها عقدت اجتماعًا طارئًا بعد قيام "مجموعة من الطلبة بتحطيم وتكسير مدخل الجامعة الغربي، وما رافق ذلك من عنف"، وفقًا للبيان، مضيفة أنّ مجلس الجامعة يرى أن "هذا العمل يخالف أنظمة وقوانين الجامعة، وقرارات إدارتها، لما له من تداعيات على سلامة الطلبة والعاملين ومجتمع الجامعة".

وكانت الجامعة أصدرت يوم أمس الثلاثاء، قرارًا يحظر أي أنشطة تحمل طابعًا عسكريًا، وذلك بعد أيام من اتهام جيش الاحتلال إدارة الجامعة بأنها تُمكن الكتلة الإسلامية من العمل بحرية ووضوح داخل الحرم الجامعي، والقيام بعمليات "التحريض على الإرهاب".

ووفق مصادر محلية من داخل الجامعة، فإن القطب الطلابي كان يعزم تنظيم احتفالية بمناسبة انطلاق الجبهة الشعبية، لكن الجامعة رفضت تنظيم الفعاليات بحجّة احتوائها على مظاهر عسكرة، وشددت إجراءاتها على مداخل الجامعة ومنعت إدخال أي مواد قد تستخدم في الفعاليّة.

وأضافت المصادر أن الكتل الطلابية رفضت القرار الصادر عن إدارة الجامعة، وأصرت على أدخال الأغراض الخاصّة بالفعالية ما أدى لحدوث مناوشات مع الحرّاس، انتهت بفتح المدخل الغربي للجامعة بالقوة.