على وقع حراك مكثف.. نتنياهو يوجه رسالة لزعيم حزب ازرق ابيض بشان تشكيل الحكومة وهذا مفادها

الأربعاء 20 نوفمبر 2019 05:22 م / بتوقيت القدس +2GMT
على وقع حراك مكثف.. نتنياهو يوجه رسالة لزعيم حزب ازرق ابيض بشان تشكيل الحكومة وهذا مفادها


القدس المحتلة / سما /

 دعا بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي المؤقت، وزعيم حزب الليكود، منافسه المباشر بيني غانتس زعيم حزب أزرق - أبيض، إلى لقاء يجمعهما هذا المساء من أجل الإعن عن تشكيل حكومة وحدة وطنية.

جاءت أقوال نتنياهو خلال ترؤسه لاجتماع لأحزاب الكتلة اليمينية في إسرائيل، وبغياب من حزب يهدوت هتوراة الذي رأى أنه لا أهمية للاجتماع الذي يأتي قبل ساعات من انتهاء المهلة المحددة لغانتس لتشكيل الحكومة أو إعلان فشله وإعادة التفويض للرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين هذه الليلة.

وقال نتنياهو موجها رسالة لغانتس "تخلص من حق النقض، وتعال نجلس معًا ونشكل حكومة وحدة وطنية، لم يفت بعد الأوان .. المطلوب الآن ليس انتخابات، بل حكومة وحدة". متهمًا يائير لابيد بفرض شروط على غانتس تمنعه من تشكيل حكومة وحدة.

وأضاف "إرهاب إيران من سوريا وجنوب لبنان وغزة يحتم علينا إنشاء حكومة وحدة". مشيرًا إلى أنه يستطيع التوصل مع غانتس إلى اتفاق في 5 دقائق وأنه لا مشاكل بشأن قضايا الدين والدولة والتي تزعج بالأساس لابيد.

وبحسب يديعوت أحرونوت، فإن نتنياهو فضل إلقاء الليوم في فشل المفاوضات لتشكيل حكومة إلى غانتس، بينما فضل شركائه وخاصةً أحزب الحريديم إلقاء اللوم على أفيغدور ليبرمان الذي أعلن هذا اليوم أنه لن ينضم لأي حكومة وأن خيار الانتخابات الثالثة هو الأفضل بعد فشل التوصل لاتفاق مع نتنياهو وغانتس.

وأكد نتنياهو خلال كلمته على أن أحزاب الحريديم جزء من المجتمع الإسرائيلي. في انتقاد لتصريحات ليبرمان التي اعتبرها أنها أفشلت إمكانية تشكيل حكومة أقلية بدعم عربي.

وهاجم قادة أحزاب اليمين خلال الاجتماع ذاته، ليبرمان واتهمته بأنه السبب في فشل تشكيل حكومة يمينية، وأنه لا يستحق أن يكون عضوًا في الكنيست.

ويأتي ذلك بعد وقت من لقاء جمع ريفلين مع كل من نفتالي بينيت وإيليت شاكيد، حيث اعتبر بينيت أن الخيار الأفضل هو إجراء انتخابات مباشرة لرئاسة الوزراء بين نتنياهو وغانتس.