مايسترو أجهزة الإعلام المطبعة صهيوني..بسام ابو شريف

الأربعاء 20 نوفمبر 2019 09:36 ص / بتوقيت القدس +2GMT
مايسترو أجهزة الإعلام المطبعة صهيوني..بسام ابو شريف


لا أدري من هو الرأس المخطط لاعلام المطبعين مع اسرائيل ، لكنه حتما انسان تافه ليس بالمعنى السياسي فقط بل بالمعنى التقني والمهني ، فالاعلام فن وقدرة وعلم ، ومن يريد أن يكون اعلاميا جيدا عليه أن يكون ملما بالجغرافيا والتاريخ والعلوم والمعلومات واللغات ، وعليه أن يمتلك القدرة على استخدام كل هذا في التحليل ، وعليه أن يمتلك أداة التحليل ، وعليه أن يعرف من هو المستهدف من الاعلام وماهو الهدف المرجو ، وأن يتقن التصويب حتى لايقتل ويجرح الجميع دون أن يصيب الهدف .

ومن ييتتبع أجهزة اعلام اميركا واسرائيل وبعض الأنظمة العربية يجد أن اللحن المشترك يتم عزفه بطرق مختلفة يكاد الاختلاف بينها يغير اللحن .
كيف غطى الاعلام المعادي لأمتنا وللمقاومة ” وكيف يغطي الآن ” ، المظاهرات التي بدأت منذ شهر في لبنان ومنذ اسبوعين في العراق ومنذ يومين في ايران ، وكيف غطى ويغطي مظاهرات قطاع غزة والضفة الغربية واليمن بالمقابل ، ومقارنة بتغطيته لمظاهرات هونج كونج وتدمير المؤسسات واحراق الممتلكات العامة هناك ، وكيف غطى مظاهرات باريس والحرائق .
من ناحية اخرى كيف غطى هؤلاء تصرف الشرطة والجيش في الولايات المتحدة وفي باريس وفي هونج كونج وفي لبنان والعراق وايران ؟؟!
انه مسرح مضحك مثير للاشمئزاز والشفقة ، أطلق جندي اسرائيلي النار على عين معاذ العمارنة ” مصور صحفي فلسطيني  ” ،  فاقتلعها ولم تشرCNN وأخواتها الى تلك الجريمة رغم أن معاذ ليس الخاشوقجي الا انه صحفي ومصور أطلق عليه مجرم رصاصا حيا اقتلع عينه اليسرى !!
تصوروا لو أن فلسطينيا اقتلع عين جندي اسرائيلي ، هل تتصورون معي كيف ستغطي CNN وأخواتها ؟
” استخدم البوليس الايراني العنف لتفريق المتظاهرين ” ، هكذا قالت CNN وأخواتها وأضافت ” أحرق المتظاهرون صور خامنئي ودوائر حكومية ومصارف ؟! ” .
وطرح بومبيووترامب ” رجال المافيا ” ليعلنا تأييدهما لمظاهرات لبنان والعراق وايران !!لأن عزف اللحن كان مختلفا اضطر المايسترو للتنقل حتى يطير الجميع ضمن السرب ويغني الجميع غناء السرب ، وليس خارجه .
المسؤولون الايرانيون علقوا بهدوء … نتفهم الغضب ، وسنحاول التحقيق في آثار رفع أسعار الوقود لكن رفع الأسعار كان يهدف لمساعدة العائلات الفقيرة ، ومنع تهريب الوقود لدول الجوار .
وفي لبنان تحولت ألحان المايسترو من مطالب شعبية حول الكهرباء والزبالة والمال المنهوب الى الاصرار من قبل عملاء اميركا أن يشكلوا الحكومة في المظاهرات وليس في البرلمان ، وأعلن بومبيو دعمه ، وأعلنت أحزاب تأييدها الكامل للمطالب الشعبية وضرورة الاستمرار في الضغط لاجتثاث الفساد ، واسترداد الأموال المنهوبة لكنها طالبت أيضا بعدم منع المواطنين من العمل وانتاج الخبز والطعام الضروريين للمواطنين ، وأدانت قطع الطرق ولاشك أن قطع الطرق هو خط اسرائيلي اميركي لجر الجيش نحو صدام مع حفنة من العملاء .
فالمخطط هو جر البلاد للاقتتال حماية للفاسدين والعملاء ، والذين لايريدون للبنان أن يستخرج نفطه أو أن يستعيد مياهه .
كاتب وسياسي فلسطيني