وزارة العمل تطلق مشروعا لتمكين مهارات الشباب المهنية

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 04:32 م / بتوقيت القدس +2GMT


رام الله / سما /

 أطلقت وزارة العمل، بمدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، مشروع تمكين مهارات شباب فلسطين بعنوان "تعزيز الصمود وتحسين فرص العمل للشباب".

ويهدف المشروع الى تدريب 1200 شاب، ممن تتراوح أعمارهم بين 16-29 عاما، على المهارات المهنية، ضمن منهجية التعلم في بيئة العمل، حيث سيستفيد 900 آخرون من خلال تطوير مهاراتهم خارج إطار التعليم الرسمي.

وقال وزير العمل نصري أبو جيش إن المشروع يأتي بتمويل من الحكومة البلجيكية، وتنفيذ وكالة التنمية البلجيكية، ويستهدف فئة الشباب في المناطق المهمشة في محافظات الوطن كافة، مضيفا أن قيمة المشروع المالية تقدر بـ 4 ملايين يورو، ويستمر لمدة ثلاث سنوات.

وأشار إلى أن المشروع يعتبر خطوة مهمة للاستقلالية الاقتصادية، والانفكاك عن الاقتصاد الاسرائيلي، كما يساهم في تحسين قدرات الشباب سواء الرقمية أو الريادية.

ولفت أبو جيش إلى أهمية انخراط القطاع الخاص في تنفيذ المشروع، من أجل تحديد المهارات المطلوبة لسوق العمل، لما لهذا القطاع من دور مهم في الانتقال من حالة الاستهلاك إلى الانتاج.

وتابع أبو جيش أن الحكومة تولي أهمية كبيرة للشباب، حيث ينظر إليهم بأنهم العجلة التي ستحرك الاقتصاد الفلسطيني إلى الأمام.

من ناحيتها، قالت القنصل البلجيكي العام دانييل هايفين إن المشروع يهدف إلى تقليل الفجوة بين مهارات الشباب ومتطلبات سوق العمل الفلسطيني.

وأضافت، أن 30% من الشباب الفلسطيني عاطلون عن العمل، معظمهم من خريجي الجامعات، وهؤلاء بحاجة الى مشاريع من أجل دمجهم في السوق.

وأوضحت هايفين أن الشباب يخسرون الكثير من فرص العمل، بسبب قلة فرص التدريب المتاحة لهم، لذلك جاء هذا البرنامج.