الجهاد الاسلامي تحذر "نتنياهو" وتنتظر رد رسمي من مصر حول تصريحاته بخصوص شروط التهدئة

الأحد 17 نوفمبر 2019 03:28 م / بتوقيت القدس +2GMT
الجهاد الاسلامي تحذر "نتنياهو" وتنتظر رد رسمي من مصر حول تصريحاته بخصوص شروط التهدئة


غزة / سما /

حذر عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي خالد البطش، من محاولة جديدة لتلاعب "نتنياهو" بوقف إطلاق النار الذي تم برعاية القاهرة بين حركته والمقاومة والاحتلال، والذي بموجبه وقف العدوان.

وأضاف "مع ادراكنا أن نتنياهو بذلك يخاطب جمهوره الداخلي بحثاً عن مخرج وافلات سقوطه السياسي"، مشيراً  أن حركة الجهاد الإسلامي، تنتظر رد الشقيقة مصر، التي رعت وقف النار، على تصريحات "نتنياهو".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" اليوم الأحد، قال: إن إسرائيل لم تتعهد بشيء فيما يتعلق بوقف إطلاق النار في قطاع غزة والذي تم التوصل إليه فجر الخميس الماضي.

وزعم نتنياهو خلال كلمة له في الجلسة الأسبوعية للحكومة الإسرائيلية، بأن حركة "حماس" هي من أطلقت الصواريخ على مدينة بئر السبع، لذلك أصدرت تعليماته بمهاجمتها فوراً، لأنهم لن يتسامحوا مع إطلاق الصواريخ.

وأوضح أن إسرائيل سوف تعمل كل شيء لضمان أمن الإسرائيليين، مدعياً أن أهداف العملية الأخيرة على قطاع غزة تحققت بالكامل.

وأضاف: سياستنا لم تتغير في غزة ونحتفظ بحرية العمل الكامل ضد كل من يحاول إيذائنا.

وقال: نحن مستعدون لجميع السيناريوهات والأجهزة الأمنية تعلم تماما ما هي المخططات التي يجب تنفيذها من أجل الدفاع عن دولة إسرائيل في كل ساحة وساحة.