مصادر لـ"سما": نتنياهو يكذب ووافق على شروط الجهاد الاسلامي لوقف اطلاق النار مع غزة

الأحد 17 نوفمبر 2019 12:52 م / بتوقيت القدس +2GMT
مصادر لـ"سما": نتنياهو يكذب ووافق على شروط الجهاد الاسلامي لوقف اطلاق النار مع غزة


القدس المحتلة/سما/

كشفت مصادر اممية ودولية لوكالة "سما" بأن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لا يتكلم الحقيقة بنفيه الموافقة على شروط حركة الجهاد الاسلامي لوقف اطلاق النار بعد اغتيال القيادي في سرايا القدس بهاء ابو العطا.

واكدت المصادر ان نتنياهو وافق على الشروط الثلاثة التي التي تتعلق بوقف الاغتيالات ووقف استهداف مسيرات العودة واحترام التفاهمات موضحة ان ما يقوم به رئيس الوزراء الاسرائيلي هو الاستهلاك الداخلي الاسرائيلي وليس له علاقة بما حصل عمليا خلال المحادثات المكثفة التي اداراتها المخابرات المصرية والمبعوث الاممي ميلادنوف.

من جهته قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، ان اسرائيل لم تتعهد بشيء في تعليقه على اتفاق وقف اطلاق النار مع حركة الجهاد الاسلامي الأخير في غزة.

ونقلت صحيفة معاريف العبرية عن نتنياهو قوله خلال جلسة الحكومة الأسبوعية: "سوف نهاجم كل من يحاول المساس بنا".

وأضاف نتنياهو: "أهداف حملة الحزام الأسود تم تحقيقها، وسياستنا الأمنية لم تتغير".

في سياق آخر، زعم نتنياهو أن حماس هي من أطلقت الصواريخ على بئر السبع، قائلاً "أصدرت تعليماتي بمهاجمتها فورا لن نتسامح مع إطلاق الصواريخ".

وشنت إسرائيل عدوانا على غزة فجر الثلاثاء الماضي، استمر ليومين، بدأته باغتيال القيادي البارز في سرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا.

واسفر العدوان عن استشهاد 34 مواطنا وعشرات الجرحى .فيما ردت سرايا القدس باطلاق قرابة 450 صاروخا على مستوطنات الغلاف والمدن الاسرائيلية وصولا الى غوش دان .