عقب اجتماع مع ليبرمان.. غانتس: سأدرس أي خيار يجنب إسرائيل انتخاباتت ثالثة

الخميس 14 نوفمبر 2019 06:11 م / بتوقيت القدس +2GMT
عقب اجتماع مع ليبرمان.. غانتس: سأدرس أي خيار يجنب إسرائيل انتخاباتت ثالثة


القدس المحتلة / سما /

قال زعيم تحالف "أزرق أبيض" بيني غانتس بعد انتهاء اجتماعه مع رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان "لقد عقدنا اجتماعا جيدًا، رأينا انه عندما يحتفظ نتنياهو بكتلته، فإنه يجر الدولة لإجراء انتخابات ثالثة".

واجتمع غانتس وليبرمان، الخميس، في محاولة لحل المأزق السياسي الذي تواجهه إسرائيل في محاولة لتشكيل الحكومة، وأضاف غانتس "لقد أوضحت موقفي بشأن الاحتمالات التي من الممكن ان تحدث، سأدرس أي خيار من شأنه أن ينقذ الدولة من انتخابات جديدة، شريطة أن يتوافق مع مبادئي من حيث لائحة الاتهام". 

وأكد "قررنا أن نجتمع مرة أخرى مطلع الأسبوع المقبل، لا نريد أن نخوض انتخابات جديدة وسنبذل قصارى جهدنا حتى اللحظة الأخيرة، كان اجتماعنا جيدًا وسنواصل العمل معًا".

وبدوره، قال رئيس حزب "إسرائيل بيتينا"، أفيغدور ليبرمان "ما أفتقده هو رسالة واضحة من قادة تحالف ’أزرق أبيض’ تفيد بقبولهم مقترح الرئيس الإسرائيلي، فقد سمعنا من نتنياهو ’لا’ واضحة، وسمعنا أنه لم يقبل المقترح كاملاً، لكنني لم أسمع ’لا’ من غانتس، ولم أسمع ’نعم’ بطريقة واضحة أيضًا، ينقصني بيان من قادة التحالف لقبول المقترح".

وأكد ليبرمان أنه سيعمل كل ما بوسعه لمنع الانتخابات للمرة الثالثة وتشكيل حكومة واسعة، مشيرًا الى أن "تحالف ’أزرق أبيض’ وحزب ’الليكود’ عنصران مهمان لمثل هذه الحكومة"، مضيفا أن "التحديات الاقتصادية والأمنية واضحة لدرجة أن كل شخص عاقل يدرك أنه لا يوجد ما هو أسوأ من جر دولة بأكملها لانتخابات جديدة".

ومن جهته استهجن، التصريحات التي اطلقها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بشأن تحقيق انتصاراً على  قطاع غزة ، ليقول "انتصرنا بعد ان فرض الجهاد حظر التجول على اسرائيل بعد ثلاثة ايام "، في إشارة منه على قدرة الجهاد على إدارة المعركة .
وتابع ليبرمان  رده على تصريحات نتنياهو ليقول: "الجهاد" استطاعت قصف تل "أبيب وغوش دان" ودفع سكان عسقلان ليعيشوا ثلاثة أيام في الملاجئ، ونأتي ونقول انتصرنا.