العفو الدولية: مقتل ما لا يقل عن 264 محتجا في "حمام الدم" بالعراق

الأحد 10 نوفمبر 2019 09:47 م / بتوقيت القدس +2GMT
العفو الدولية: مقتل ما لا يقل عن 264 محتجا في "حمام الدم" بالعراق


سما / وكالات/

 أفادت منظمة العفو الدولية بأن ما لا يقل عن 264 محتجاً عراقياً لقوا حتفهم منذ انطلاق الاحتجاجات المناهضة للحكومة مطلع تشرين أول/أكتوبر الماضي.

وقالت هبة مرايف، مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة في بيان نُشر الليلة الماضية، إنه تم تسجيل "ما لا يقل عن 264 قتيلا بين المحتجين في أنحاء البلاد فيما يزيد قليلا عن الشهر".

وشهدت شوارع العراق موجتين من الاحتجاجات منذ مطلع تشرين أول/أكتوبر. وتركزت الاحتجاجات في العاصمة بغداد ومناطق الجنوب الغنية بالنفط.

وحثت المنظمة السلطات العراقية على "كبح جماح" قوات الأمن، مشيرة إلى أن ما لا يقل عن ستة من المحتجين لقوا حتفهم في وسط بغداد يوم أمس فقط.

وقالت مرايف، إن "بغداد والبصرة شهدت المزيد من الأيام الدامية من جراء القوة المفرطة التي تُمارَس ضد المحتجين".

وشددت على أنه "يجب على السلطات العراقية أن تأمر فورا بوضع حد لهذا الاستخدام غير القانوني الغاشم للقوة المميتة".

وأضافت: "يتعين أن يتوقف حمام الدم هذا الآن، ويجب تقديم المسؤولين عن للعدالة".