تقرير: وفد حركة حماس في طريقه إلى الدوحة وموسكو

الجمعة 08 نوفمبر 2019 11:18 ص / بتوقيت القدس +2GMT
تقرير: وفد حركة حماس في طريقه إلى الدوحة وموسكو


غزة / سما /

أعلن المتحدث بلسان حركة حماس حازم قاسم، أن وفدا قياديا من الحركة برئاسة خليل الحية، غادر الأربعاء قطاع غزة، إلى العاصمة المصرية القاهرة. وفقا لما نقلته صحيفة الشرق الأوسط السعودية ومقرها لندن.

وقال قاسم ان "زيارة الوفد للقاهرة تهدف إلى وضع الأشقاء في مصر في صورة موقف (حماس) من الانتخابات، وجديتها في إتمام هذه العملية، والمرونة التي تبديها الحركة من أجل إتمامها، وبحث سبل إنجاح الانتخابات"، مضيفا أن "الوفد سيبحث أيضا العلاقات الثنائية بين (حماس) والقاهرة؛ بما يخدم مصلحة شعبنا، ودور مصر في التخفيف من الأزمة الإنسانية التي يمر بها القطاع، بسبب الحصار الإسرائيلي".

كما كشف قاسم أنه "من المخطط أن يخرج الوفد في جولة خارجية تهدف إلى تجنيد الدعم اللازم للقضية الفلسطينية، وتعزيز صمود شعبنا فوق أرضه؛ خصوصاً في ظل ما تمرّ به القضية من تحديات". ومن غير المعروف إذا ما كانت زيارة وفد حماس ستشمل طهران، لكنها قد تشمل قطر وتركيا، وربما لبنان وروسيا والكويت.

وقالت الصحيفة إنه "يفترض أن ينضم الوفد الذي خرج من غزة إلى وفد آخر سيأتي من الخارج، قد يترأسه عضو المكتب السياسي موسى أبو مرزوق، أو نائب رئيس المكتب صالح العاروري".

وتأتي هذه الأنباء على خلفية اعلان رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، الاثنين، عن تقدم " هام وجدي" في ملف الانتخابات التشريعية الفلسطينية، استنادا إلى لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية التي تقوم بدور الوسيط بين حركتي فتح في الضفة الغربية وحماس في قطاع غزة.

ويقود رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر سلسلة من اللقاءات المكوكية بين قيادة حركة فتح في الضفة الغربية ممثلة برئيس السلطة الفلسطينية، وقيادة حركة حماس في قطاع غزة ممثلة برئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية، حول تفاصيل العملية الانتخابية.

وأجريت آخر انتخابات تشريعية فلسطينية عام 2006 حين فازت حماس بغالبية مقاعد المجلس التشريعي البالغة 132 مقعدا. وحسب القانون الأساسي الفلسطيني يفترض أن تجري الانتخابات كل أربع سنوات. لكن الانقسامات بين الحركتين الفلسطينيتين الرئيسيتين حال دون إجراء انتخابات جديدة منذ ذلك الوقت.